الخميس، 5 أغسطس 2021

تعرف على اخطر نساء العالم في مجال الهكر وبالصور




Kristina Svechinskaya


كريستينا فانشينسكايا هى واحدة من الاسماء الشائعة فى القرصنة ولدت فى 16 فبراير عام 1989 اضافة الى ذلك انها مواطنة روسية كانت طالبة الاعلى مستوى فى جامعة نيويورك




ولكن للاسف اخذت الطريق الخطا لقد سرقت ملايين الدولارات من حسابات مصرفية مختلفة بسبب مهارتها التقنية في Zeus Trojan Horse احصنة طروادة لبرمجاتها تروجين



استطاع اختراق عشرات البنوك فى امريكا ومن ضمنها بنك امريكا الدولى وادى الى ذالك الى اختراق الالاف من الحسابات المصرفية



بعد ان قامت بانشاء عدة حسابات وهمية لتحويل الاموال عليها سرقت بقدر 3 ملايين دولار في نوفمبر عام 2010 وتم القبض عليها ووجهت لها تهمة الانشطة الاحتيالية واستخدام اوراق مزورة انها قد تعاقبت بثلاثة اعوام فى السجن الى جانب غرامة مالية قدرها 25 الف دولار و اعتبر هذا الاختراق هو اكبر اختراق لسنة 2010 تم من قبل امراة .

Anna Chapman


آنا تشابمان مواليد 23 فبراير 1982 روسية ولدت فى فولغوغراد مدينة فى روسية وحصلت على ماجستير في الاقتصاد مع مرتبة الشرف من الدرجة الاولى من جامعة موسكو




وتقيم فى الولايات المتحدة تم القبض عليها من قبل مكتب التحقيقات الفيدرالية لتورطها في شبكة التجسس واعترفت آنا بعملها لحساب شبكة تجسس



تابعة للمخابرات الروسية بعد القبض عليها و تم القبض عليها مع تسعة اشخاص اخرون فى يوم 27 يونيو 2010 و بعد اتهامها رسميا اصبحت تشابمان وتسعة معتقلين آخرين جزءا



من صفقة تبادل جواسيس بين الولايات المتحدة وروسيا هي الاكبر من نوعها منذ عام 1986 وعاد الوكلاء العشرة الروس الى روسيا عن طريق طائرة مستاجرة هبطت في مطار فيينا الدولي حيث وقع التبادل في صباح يوم 8 يوليو 2010 و بعد عودتها الى روسيا فضلت الابتعاد عن المجال و قد اصبحت آنا رئيسة تحرير مجلة اخبار تجارية .

Gigabyte


اسمها الحقيقي هو Kimberley Vanvaeck و هي التي ولدت ونشأت في بلجيكا. ويعتقد أنها كانت المبتكرة الوحيدة و الاساسية الخالقة عدد من الفيروسات مثل Coconut-A, Sahay-A, and Sharp-A و هذه الفيروسات كانت مكتوبة من أجل استخلاص المعلومات من الأنظمة الحساسة ، ومن ثم تدمير هذه المعلومات الحساسة على عكس العديد من الفيروسات الأخرى التي كانت تهدف إلى سرقة المعلومات الخاصة من أجل كسب المال ، بل هذه الفيروسات تستخدم لتدمير المعلومات نفسها. و مؤخرا, اعتقلت في بروكسل ، ولكن أفرج عنها بكفالة. و هي حاليا متهمة بسرقة وتدمير البيانات الخاصة و تواجه 3 سنوات في السجن و أكثر من 100 الف يورو غرامة.

Joanna Rutkowska


جوانا هى دليل آخر على أن ليس كل القراصنة سيئة هى بولندية الجنسية و باحثة فى أمن الكمبيوتر و معروفة فى المقام الاول عن بحثها low-level security و stealth malware ، و اصبحت معروفة فى المجتمع بعد مؤتمر Black Hat Briefings فى لاس فيغاس في أغسطس 2006 و قد صدمت العالم فى مؤتمر لانها قد اكتشفت اثنين من اساليب بسيطة لاختراق Windows Vista و بكشفها ايضا تقنية " Blue Pill " و أنها لا تزال تعطي محاضرات في المؤتمرات وتعمل بشكل وثيق مع بعض من أكبر البرامج والأجهزة المصممين في هذه الصناعة بما في ذلك نظام التشغيل Windows.

Ying Cracker


عندما نتكلم على Ying Cracker يمكن أن تقول عليها الأستاذ الذى يعطي الطلاب أول طعم فى هذا المجال، يينغ من سكان شنغهاى فى الصين و تعتقد أن القرصنة هي مهارة مفيدة التي يمكن تعلمها من قبل أي شخص. هذا هو السبب في أنها أصدرت العديد من المنشورات التي تعلم المهارات التقديمية عن القرصنة. و هى تهدف إلى جمهور أصغر سنا ، و يينغ تساعد الطلاب على المعلومات و كيفية بدء القرصنة وغيرها الكثير مثل كيفية تغيير عنوان IP و كيفية اختراق الكمبيوتر. و يينغ وضعت من أجل إقناع العالم بأن الإناث الهكر يمكنهم أن يضيفوا في هذا المجال ، وهي الآن تقدم دورات مجانية وكذلك مصممة خصيصا برامج للمنظمات العامة والخاصة التي ترغب في حماية البيانات الحساسة. كما تقدم أيضا دورات مدفوعة لمن يرغب فى الانتقال إلى ما وراء أساسيات القرصنة و الدخول فى تطوير البرمجيات.

Raven Adler


أدلر المعترف بها باعتبارها واحدة من أكثر الموهوبين ذكاء فى القرصنة في العالم ، أدلر تخرجت من المدرسة الثانوية في 14 و حصلت على شهادة جامعية في 18.كما كانت متحدثة دائمآ في القرصنة والبرامج والمؤتمرات أدلر كانت أيضا أول امرأة من أي وقت مضى تعطي عرضا في ديفكون واحدة من الأكثر شهرة في العالم تجمع المقرصنين. وردت أدلر على سؤال حول ظهور لها في ديفكون في كثير من الأحيان و قالت إنها تود أن تكون معروفة لعملها ، ليس لكونها أنثى في هذا المجال. حاليا أدلر متخصصة في تأمين البيانات من البداية إلى النهاية ، وخبراتها قد جعلتها لا تقدر بثمن من القطاعين العام والخاص والمنظمات التي تتطلع لحماية المعلومات الحساسة. وهي تعمل الآن كاقدم مستشارة فى الأمن لعدد من الشركات لا تزال تعطي محاضرات و تنشر بانتظام في مجالات الصناعة. كما أنها تعمل بشكل وثيق مع عدد من الشركات ساعية إلى تأمين قواعد البيانات على الانترنت.

Xiao Tian


شياو تيان أنشأت مجموعة القراصنة الشهيرة " China Girl Security Team". فى السن 19 وهي لا تزال مراهقة ، شياو تيان وسعت بسرعة المجموعة إلى أكثر من 2,200 أعضاء كل منها من الإناث الفتيات التى تبحث عن المجتمع الذي كانوا يشعرون بأنهم موضع ترحيب به. هذه المجموعة لديها علاقات مع بعض اكبر مجموعات القرصنة في جميع أنحاء العالم وأصبحت واحدة من أكبر الشركات الصينية على أساس جماعات القرصنة. شياو تيان و بقية المجموعة كانت تستمر في تلقي اهتمام من منظمات الشرطة الدولية بسبب أنشطتها
مشاركة عن طريق
واتساب

0 komentar: