القائمة الرئيسية

الصفحات

تفسير حلم رؤية شخص يقوم بالتحرش بك

جماع الرجل الغريب في الحلم له تفسيرات كثيرة تحمل في دلالاتها الخير والشر بحسب الرؤيا ويختلف ذلك وفقا لحالة الرائي من النساء اذا ما كانت حامل او متزوجة او بنت عزباء بكر او مطلقة او ارملة



 ويجري التفسير على المطلقة والارملة غير الحامل كالعزباء كونها غير متزوجة





رجل غريب يجامعني في الحلم

ويخبر المفسرين بان رؤية رجل يجامع المراة بانه قد يكون نتاج عن التفكير في الغريزة التي خلقها الله في البشر عند النساء فمن باتت وهي تفكر في الغرائز فليس هناك تفسير لحلمها لانه من فعل الشيطان ليعزز ويزين لها السوء





 اما في حال المصادفة او تكرار الحلم دون التفكير بالامر فانه يحتاج للبحث عن التفسير والاطلاع على السطور التالية





تفسير حلم رجل غريب يجامعني
عند رؤية البنت البكر العزباء بان هنالك رجل غريب يجامعها فانها تقبل على عمل سوء او التعرف على رجل يريد منها الشر وان كانت تقية ومتدينة وتخشى مخالطة الناس خوفا من الله وتحفظ عفة نفسها فانه يدل على قرب زواجها من رجل لا تعرفه فان كان ابيض في منامها كان لها السعادة وراحة الحياة اما ان كان يميل للسواد فانها ستنال مصائب وشدائد في حياتها حتى تستقر بعدها



وان رات المراة بجميع احوالها ان الرجل الغريب يجامعها بعدوانية وشهوة كبيرة ويؤلمها فانها ستقع في مصيبة او مرض تنال منه الالم او مشكلة في بيتها او من الوصي عليها وكذلك قد تكون مقربة لفعل الشبهات من الفاحشة وعليها ان تحفظ نفسها وعفتها وقد يفسر بتركها للصلاة او تقطعها وتناسيها وعليها العودة لها لانه تحذير بقدوم مصيبة كبيرة عليها ان لم تلتزم عبادة ربها وصون عرضها ومن رات انه يجامعها في سوق او امام الناس فهو كشف لسر يتعلق بعرضها وشرفها وان كان الجماع لوحدها ولم ترى احدا فيدل على الحالات المذكورة في هذه التفسيرات




ورؤية الحامل لرجل غريب ينكحها او يجامعها فانها ستلد ولدا يكون قاسي القلب ان كان الرجل ابيض اللون اما ان كان اسود فستضع بنتا لا تلتزم دينها ويقول بعض المفسرين انه يتعلق الامر بطريقة الولادة التي ستلقاها بانه ستكون صعبة بقدر كرهها للجماع في منامها وسهلة بقدر استمتاعها او حبها لذلك




رجل غريب اسود او ابيض يضاجع امراة

اما المتزوجة فرؤيتها للغريب يجامعها فهو معصية كبيرة وفاحشة تفكر بها او ظلم زوجها منها وعدم البر به وقد يكون الامر ظلم من تكره مثل امراة من اقارب زوجها لكن الرائية سيندم على ظلمها لان بعد النكاح والجماع يكون اما التعب او وجوب الاغتسال فلذلك يكون الامر متعلق بالندم وعليها اصلاح ما قامت به من افعال وكذلك عليها مراجعة نفسها في ما تفكر في القيام به من ظلم للنساء او لزوجات ابنائها ان كانت كبيرة في السن وتزوج ابناءها






اما من رات ان رجل غريب يجامعها بلذة وقامت بعدها بالاغتسال فهي قد تطهرت من ذنب قامت به وتابت وعليها مواصلة ومتابعة عبادتها واستغفارها بما امر به الله وسنة نبيه اما من هربت من الجماع مع الغريب او كانت تكره ذلك او مرغمة عليه فهو المرض لانه ياتي دون اذن ويكون مرغما على الانسان ومن فرت بعيدا عن الرجل الغريب الذي حاول التحرش بها او يريد جماعها فهو النجاة من مصيبة كادت ان تصيبها والله اعلم بكل امر وعمل

تعليقات