ما هو المنهج الوصفي واهميته

يعرف المنهج الوصفي على انه منهج بحثي يستخدم في البحوث العلوم الانسانية بمختلف افرعها وهو المنهج الذي يصف المبحوث كما هو على ارض الواقع دون ادخال المتغيرات او دراسة عوامل التغير الذي تحدث


فهو يدرس الماهية ولا يتطرق الى الكيفية ولهذا في البحوث الوصفية تبدا غالبا بالاسئلة مثل: (ما هو؟ او هل؟) وفي اغلب الاحيان تسبق الدراسات الوصفية الدراسات التحليلية او التجريبية فهي تكون عاملا مساعدا للبحث التجريبي او بمثابة مفتاح البحث الانثروبولوجي فقد يبدا الباحث بجمع المعلومات من الميدان وتحويلها الى تقارير ليستند عليها في مرحلة تحليل البيانات حسب المنهجيات كالمنهجية المقارنة او المنهجية التاريخية او المنهجية الوظيفية




تستخدم المنهجيات التحليلية او التجريبية لكي تجيب على الاسئلة الكيفية مثل: (كيف نشات ظاهرة العنف) اما الوصفية في الدراسات الاجتماعية؛ فهي تصف جوانب مختلفة من الظاهرة او تصف بعض الانماط والانساق الاجتماعية لدى شعب ما واهم ما يعتمد المنهج الوصفي في عملية جمع المعلومات: هو الملاحظة المشارِكة التي تتم من خلال التفاعل الكامل مع مجتمع المبحوث لكي يرى الثقافة من نظرة ابنائه وليس من نظرة الباحث وايضا من خلال السيرة الذاتية والمقابلات الشخصية للافراد والمخبرين




اهمية المنهج الوصفي
لدى المنهج الوصفي اهمية كبيرة للدراسات الاجتماعية على وجه التحديد وذلك قد اعتمدت عليها في جميع الدراسات الاولى في مختلف تخصصات العلوم الانسانية كعلم التاريخ والسياسة والاقتصاد والاجتماع والانسان كما تكمن اهمية المنهجية في التعرف على الكثير من الحضارات والثقافات الانسانية والمجتمعات الغابرة كما عملت على الارتقاء المعرفي في الاسس البحثية فكانت هذه المنهجية الانطلاقة الاولى للبحوث التجريبية والتحليلية





عيوب المنهج الوصفي
يوجد بعص العيوب في المنهج الوصفي وذلك بسبب قلة تفسيرها للسببية كباقي مناهج البحث المعروفة حيث لا يمكن الاعتماد عليها بجميع الدراسات والظواهر بشكل كلي ومن هذه العيوب كما ياتي:

لا يمكن للبحوث الوصفية اختبار مشكلة البحث بشكل احصائي

قد تعكس نتائج البحث مستوى معين من التحيز لغياب الاختبارات الاحصائية

الدراسات الوصفية غير قادرة على تحديد اسباب المشكلة

الدراسات الوصفية غير قابلة للتكرار نظرا لطبيعة الملاحظة الخاصة بها

0 التعليقات: