الأحد، 19 سبتمبر 2021

ما هو التسامح واهميته للمجتمع

يمكن تعريف التسامح على انه احد الاخلاق الحميدة التي حث الدين الاسلامي عليها والذي يترجم في الواقع العملي على شكل مجموعة من الممارسات خلال معاملة الانسان للآخرين ويدخل ضمن تعريف التسامح حرص المتسامح على عدم الاساءة للآخرين والتجاوز عن الاساءة والاخطاء التي يرتكبها الناس في حقه فالمتسامح انسان بشوش الوجه نقي السريرة ابيض القلب لا يحمل حقدا على احد ولا يتسبب في الحاق الاذى باحد وهناك العديد من صور التسامح والتي تظهر من خلال التعامل اليومي المباشر مع غيره




صور التسامح
يعد هذا الخلق العظيم من اهم الاخلاق التي تظهر من خلال تعامل الانسان مع من هم حوله وهذا ما يجعل تعريف التسامح واسع النطاق ويتخذ العديد من الاشكال العملية ومن اهم صور التسامح في الواقع العملي ما يلي:


التسامح العرقي: والذي يكون من خلال قبول الانسان للآخر على اختلاف لونه واصله الذي ينتمي اليه


التسامح الديني: وهو الذي يظهر من خلال معاملة الانسان مع الآخر الذي يختلف معه في الدين فالمتسامح لا يتعصب لدينه ولا يحقر اصحاب الديانات الاخرى ولا يسخر منه ويحترم ممارسة اصحاب الديانات الاخرى لطقوسهم الدينية الخاصة


التسامح الفكري: وهو الذي يظهر من خلال احترام راي الآخرين وافكارهم والاستفادة منها وعدم السخرية منهم على تبنيهم لهذه الافكار كما ان المتسامح لا يجبر الآخر على الاخذ برايه ولا يسعى الى هدم اهداف الآخرين وافكارهم ومنجزاتهم


التسامح السياسي: ويقصد به قبول الآخر ضمن توجهات سياسية معينة وعدم التقليل من شان الآخر بسبب تبني فكر سياسي معين ومن آثار التسامح السياسي وجود تنوع في الاحزاب السياسية ووجود اختلاف في الفكر السياسي داخل المجتمع الواحد





التسامح والمجتمع
ان اثر الاخلاق على المجتمع يظهر بين افراده من خلال العلاقات المختلفة التي تربط بين هؤلاء الافراد سواء كانت صلة قرابة او علاقة عمل او صلة جوار او غيره وان تعريف التسامح يكون ضمن كل ذلك فان بنيت هذه العلاقات على اساس هذا الخلق الكريم فان المودة والالفة ستسود بين افراد المجتمع كافة وسيظهر الرقي في العلاقات التي تربطهم اما ان ضعف التسامح في نفوس الافراد فان المجتمع سيبنى على المشاحنة والكراهية والبغضاء ليبدا الناس ظلم بعضهم بعضا

مشاركة عن طريق
واتساب

0 komentar: