الجمعة، 24 سبتمبر 2021

ما هو فضل سورة الطارق

مضامين سورة الطارق
تضمنتْ السورة الكريمة موضوعا رئيسا وهو قدرة الله تعالى على البعث بعد الموت واخراج الناس من لدن آدم -عليه السلام- حتى قيام الساعة وان من ابدع وخلق الانسان من العدم اول مرةٍ هو من باب اولى اقدر على اعادة الخلق ثانية وذلك بتحكيم العقل الراجح كما تضمنت السورة ما ياتي:

التاكيد على حقيقة احصاء اعمال العباد والجزاء عليها يوم القيامة

الاشارة الى وجود حفظة من الملائكة على كل انسانٍ؛ لحفظه وتسجيل اعماله واقواله في كتابه

الحديث عن يوم القيامة وكشف السرائر والاسرار كافة التي اخفاها الناس عن بعضهم البعض

التاكيد على اعجاز القرآن وصِدق ما جاء فيه

الوعيد الشديد بالعذاب لكل كافرٍ ومشركٍ ومخالفٍ لله ورسوله






فضل سورة الطارق
جاء في فضل سورة الطارق حث الرسول الكريم معاذا بن جبل على قراءتها في صلاة العشاء؛ تخفيفا ودرءا للعبء على المصلين حين صلى بهم وقرا من طوال السور كما جاء في الحديث المعروف بـِ: افتانٌ انت يا معاذ وجاء فيه: "ان النبي -صلى الله عليه وسلم- قال له: اقرأْ بـ"السماءِ والطارِقِ""والسماءِ ذاتِ الْبروجِ "والشمْسِ وضحاها""والليْلِ إِذا يغْشى""  كما جاء في فضل سورة الطارق قراءة الرسول لها في صلاتيْ العصر والظهر:"ان رسول اللهِ -صلى الله عليهِ وسلم- كان يقرأ في الظهرِ والعصرِ بِـ"والسماءِ والطارقِ" "والسماءِ ذاتِ البروجِ"  ونحوهما من السورِ"




كما جاء في فضل سورة الطارق قراءة الرسول لها حين توجه الى قبيلة ثقيفٍ في الطائف يدعوه للاسلام وان اختلف في مدى صحة الحديث فهو صحيحٌ على شرط ابن حبان وقد ضعفه الالباني: "انه ابصر النبي -صلى الله عليه وسلم- في مشرفِ ثقيفٍ وهو قائمٌ على قوسٍ او عصا حين اتاهم يبتغي عندهم النصر فسمِعته يقرأ: "والسماءِ والطارِقِ" [٩] حتى ختمها قال: فوعيتها في الجاهليةِ وانا مشركٌ ثم قراتها في الاسلامِ قال: فدعتني ثقيفٌ فقالوا: ما سمِعت مِن هذا الرجلِ؟ فقراتها عليهِم فقال من معهم مِن قريشٍ: نحن اعلم بصاحبِنا لو كنا نعلم ما يقول حقا لاتبعناه"





تفسير القسم في آية الطارق
قال تعالى: "والسماءِ والطارِقِ* وما أدْراك ما الطارِق* النجْم الثاقِب" 
 اقسم الله سبحانه بالسماء والنجم في هذه السورة كما اقسم بغيرهما في السور الاخرى كالشمس والقمر في اشارة الى قدرة الله والطارق هو النجم كما فسرته الآية التالية وقد اختلف العلماء في معنى النجم الثاقب وارتباطه بكلمة الطارق فقيل هو النجم الذي يثقب الظلام الحالك بنوره او احد النجوم المعروفة عند العرب او النجم الذي يثقب ويحرق الشيطان حين استراق السمع او النجم الذي يطلع من المشرق فيثقب الهواء وقيل النجم الطارق هو وصفٌ للنجم؛ لانه يظهر ليلا وقد استخدمت العرب كلمة طارق وطوارق للقادم في الليل وقال آخرون الطارق هو اسم نجمٍ بعينه او الثريا او كوكب زحل
مشاركة عن طريق
واتساب

0 komentar: