السبت، 9 أكتوبر 2021

معلومات حول التصوير الفوتوغرافي وانواعه وتاريخه

تاريخ التصوير الفوتوغرافي
بدات جذور هذه الظاهرة للخروج منذ العصر القديم وذلك من خلال مبادئ الكاميرا المظلمة وذلك ان اي مادة تتغير معالمها ان تعرضت للضوء وقد كان من الصعب جمع الجهتين في وقت واحد

في عام 1880مـ قام العالم توماس وجوود باول محاولة تصويرية ولكنها لم تكن موفقة وجاء بعده العالم جوزيف تيبس الذي اعاد المحاولة ولكنها احتاجت الى عدة ايام اسفرت عن نتائج غير واضحة

اكمل العالم لويس داجير تجارب عملية التصوير من خلال التعرض للكاميرا لعدة دقائق منتجا صورا واضحة المعالم وقد أُعتمد تجاريا عام 1839م





انواع التصوير الفوتوغرافي

تصوير الازياء: هو اكثر الانواع المرغوبة لدى المصورين لان تلك الصور تعود على المصور باجور عالية كما انها تعتبر البوابة الرئيسية لدخول عالم الازياء

تصوير الطبيعة: هي عملية التقاط الصور للطبيعة بشكل عام ولا تقتصر على التقاط صور النباتات والاشجار وتكون عملية التصوير دائما في الهواء الطلق

تصوير الحياة البرية: ويعتبر هذا النوع اكثر الانواع خطورة وذلك لان المصور يتعامل مع الحيوانات البرية وجها لوجه ويجب على المصور ان يتمتع بالخبرة اللازمة والصبر حتى يلتقط الصور المناسبة

التصوير بالابيض والاسود: تتميز الصور بالابيض والاسود بالطابع الكلاسيكي كما انها تظهر واقعية الصورة وجمالها

تصوير السفر: وهذا النوع يعكس حب المصور للسفر والانتقال من مكان الى آخر وهو اكثر الانواع تنوعا حيث يلتقط المصور صورا للطبيعة والحيوانات والمحميات والاماكن الاثرية مما يترك لهم نطاقا واسعا للاختيار

التصوير الجوي: يتم استخدام الطائرات في هذا النوع من التصوير وذلك لان العديد من المناظر لا يمكن رؤيتها بالعين المجردة من الارض فتصبح عملية اخذها من الاعلى اكثر شمولية وتوضح الاختلاف بين الصور الماخوذة من الارض والماخوذة من الاعلى

مشاركة عن طريق
واتساب

0 komentar: