السبت، 16 أكتوبر 2021

معلومات حول عملية انفصال الشبكية ونسبة نجاحها

ان انفصال الشبكية هي الحالة المرضية التي يحصل فيها ابتعاد الشبكية عن السطح السفلي الذي يغذيها مما يؤدي الى نقص تروية في الشبكية يمكن ان يؤدي الى تلفها وحدوث العمى في المنطقة الواقع فيها هذا الانفصال والشبكية هي الطبقة العصبية التي تحتوي على المستشعرات العصبية التي تستجيب للاشعة الضوئية ليلا ونهارا فهي الاساس الذي يحتوي الفروع الصغيرة التي تعطي بالنهاية العصب البصري الذي ينقل الاشارة الى الدماغ وانفصال الشبكية حالة اسعافية يجب الاعتناء بمن يصاب بها بشكل سريع حيث يقوم الطبيب المختص ببعض الاجراءات التي من شانها تخفيف اختلاطات هذه المشكلة وتعتمد نسبة نجاح عملية انفصال الشبكية بشكل رئيس على المدة التي قضاها المريض قبل ان يتم تشخيص هذه الحالة [١]






انواع عملية انفصال الشبكية
هناك عدة انواع من العملية التي يتم فيها علاج انفصال الشبكية يمكن ان يلجا لها الطبيب حيث يمكن ان يختار الطبيب بين هذه الانواع بناء على شدة الحالة المرضية وشدة الانفصال والسبب المؤدي اليه وكون هذه الانفصال قديم ام حديث ومن الخيارات العلاجية لعلاج انفصال الشبكية ما ياتي:[٢]

الليزر الحراري او عملية التجميد: وهما عمليتان يمكنهما علاج التمزق في الشبكية عند تشخيصه بشكل باكر ويمكن القيام بكلا العمليتين في عيادة الطبيب بشكل اسعافي

تثبيت الشبكية الهوائي: وتساعد هذه العملية في التمزقات صغيرة الحجم وسهلة الاغلاق حيث يقوم الطبيب بحقن فقاعة غازية صغيرة للغاية في الخلط الزجاجي وهو المنطقة الشفافة الهلامية التي تشغل الحيز الاكبر من العين وتقوم هذه الفقاعة بدفع الجزء العلوي من الشبكية مغلقا التمزق

تثبيت الشبكية بالصلبة: في هذه العملية يقوم الطبيب باستخدام رباط مطاطي يربط فيه الشبكية بالطبقة الخارجية البيضاء من العين والتي تُدعى بالصلبة وهذا يساعد في اغلاق تمزق الشبكية الحاصل

استئصال الخلط الزجاجي: وتُجرى هذه العملية لعلاج التمزقات الكبيرة ويقوم الطبيب بازالة الخلط الزجاجي واستبداله بمحلول ملحي وبناء على حجم التمزق يمكن ان يتم الدمج بين عدة عمليات لعلاج انفصال الشبكية






نسبة نجاح عملية انفصال الشبكية
ان نسبة نجاح عملية انفصال الشبكية تقدر بحوالي 85% عند المرضى الذين خضعوا لعملية واحدة من العمليات السابقة اي على مرحلة واحدة بينما تصل النسبة الى 95% عند الحاجة لعملية اضافية ولكن يمكن ان يقضي المريض عدة اشهر قبل عودة بصره الى حالته السابقة قبل الانفصال ويمكن ان تعتمد المحصلة النهائية من القدرة البصرية عند المريض على عدة عوامل من هذه العوامل ما ياتي:[٣]

عند انفصال اللطخة المركزية -وهي اهم نقطة بصرية- فان احتمال عودة البصر الى طبيعته بشكل تام يُعد ضئيلا

حتى عند عدم انفصال اللطخة المركزية يمكن ان يخسر المريض بعض النقاط من الساحة البصرية

يمكن ان يتطور عند المريض بعض النقاط العمياء ضمن الساحة او التمزقات الثانوية ضمن الشبكية

يمكن ان ينتج التندب ضمن الشبكية عن العملية الجراحية والذي لا يتظاهر في البداية

كما يجب على المريض ابقاء راسه في وضعية معينة بعد العملية لضمان بقاء الفقاعة الغازية في بعض العمليات

وتشير الدراسات طويلة المدى على فترة سنوات ان التمزقات الثانوية والتي يمكن ان تقود لانفصال شبكية آخر لا تتجاوز نسبتها 5% الى 14% وذلك مع اتباع الاجراءات الوقائية

مشاركة عن طريق
واتساب

0 komentar: