الثلاثاء، 5 أكتوبر 2021

معلومات حول جبل الحلال وسبب تسميته

يرتفع جبل الحلال عن مستوى سطح البحر حوالي الف وسبعمائة متر ويمتد الجبل نحو ستين كيلو متر من الشرق الى الغرب ويعتبر هذا الجبل من ضمن المنطقة حيث ضمنت هذه المنطقة لبنود اتفاقية كامب ديفيد اي ممنوع تواجد قوات الجيش المصري في هذه المنطقة وخاصة الدبابات وهذا يعتبر مخالفة وتمتاز المنطقة بانها من المناطق الغنية بالمواد الطبيعية حيث ان هناك اجزاء من الجبل تتكون من صخور جيرية ونارية ورخام ويعتبر هذا الجبل امتداد لكهوف تقع فوق قمم جبل الجدي وجبل القسيمة وجبل الحسنة والجفجافة وصدر الحيطان ويمتلئ الجبل بالعديد من الكهوف والمغارات وشقوق يصل عمقها تقريبا الى ثلاثمائة مترا





سبب تسمية جبل الحلال بهذا الاسم

سُمي بهذا الاسم لان كلمة الحلال لدى بدو سيناء تعني الغنم وهذا الجبل من احد اشهر مراعي سيناء

يقع جبل الحلال شمال سيناء ويبعد عن جنوب العريش مسافة ستين كيلو متر وهو بالتالي سلسلة من الهضاب

يقع الجبل تحت سيطرة قبيلتي التياهة والترابين وهما قبيلتين بوسط سيناء

 ان هاتين القبيلتين مسؤولتين امام الدولة عن حماية جبل الحلال

تعتبر هذه المنطقة منطقة ذات سيول

كان اهالي المنطقة يقومون بتجميع مياه الامطار الموسمية عن طريق الخزانات

تعرضت المنطقة لموجة جفاف شديدة ادت بذلك الى عدم تساقط الامطار من عام الفين وتسعة الى عام الفين واثنا عشر

قام اهالي المنطقة بحفر العديد من كهوف في الجبل للعيش بها لحمايتهم من الرياح والعواصف في فصل الشتاء

يعاني اهالي المنطقة من عدم حصولهم على العديد من خدمات الحياة الاساسية ومنها الكهرباء والماء والطرق والصرف صحي والمواصلات المناسبة

قد اشتكى اهالي المنطقة من عدم تواجد مراكز صحية ومدارس قريبة من المنطقة

لم يكن الجبل مشهور في ذلك الوقت حيث انه أُشتهر بعد تفجيرات طابا التي استهدفت فندق هيلتون طابا في عام الفين واربعة

وقعت هناك العديد من الاشتباكات بين الشرطة وجماعة متورطة بالتفجيرات

بسبب هذه الاشتباكات بقي الجبل محاصر عدة اشهر من قبل قوات الشرطة

عملت القوات على اجراء مسح شامل للعناصر الارهابية

بعد تفجيرات شرم الشيخ عام الفين وخمسة والتي استهدفت منتج سياحي بجنوب شبه جزيرة سيناء تكررت هذه الاحداث

اتهمت نفس الجماعة والعناصر بالقيام بتلك العملية وقد قيل انهم اختبئوا في جبل الحلال للفرار من الشرطة


مشاركة عن طريق
واتساب

0 komentar: