السبت، 23 أكتوبر 2021

ما هو الرابط بين الاكتئاب والشعور بالتعب وعدم التركيز

قد يعاني المرء خلال حياته من شعور بالحزن الذي يرافقه التعب و الاعياء لمدة يوم او يومين و يعتبر هذا الامر طبيعي و لكن في بعض الحالات يمتد هذا الشعور لفترات اطول بكثير و يمكنه ان يؤثر على سير حياة المرء العملية و الاجتماعية و في الغالب يطلق على هذه الحالة الاكتئاب و لكن ما هو الرابط بين الاكتئاب و الشعور بالتعب و الاعياء في ما يلي اهم و ابرز المعلومات حول الموضوع







الاعراض

يشخص الاكتئاب في الغالب على انه الشعور بالحزن او عدم السعادة و التوتر و الغضب و الذي يرافقه فقدان الرغبة في الاقدام على كافة النشاطات اليومية و كما ان هناك بعض الاعراض الاخرى على مستوى الجسد و التي تتمثل في التعب و الاعياء و فقدان الطاقة بشكل سريع و من الاعراض الاخرى الاقل شيوعا فقدان الرغبة الجنسية و فقدان الشهية و عدم القدرة على التركيز و عدم تقدير الذات







انواع الاكتئاب

في الواقع عندما يتم تشخيص المريض على انه يمتلك حالة اكتئاب يمكن ان تختلف الحالات بين المرضى بشكل كبير فان الاكتئاب مقسم لعدة مستويات حيث قد يعان المرء من الاكتئاب الشديد او الاكتئاب الجزئي او البسيط و من يمكن للمرء ان يتفهم هذه المستويات من مسمياتها حيث يعاني المرء من اعراض قاهرة عند تعرضه للاكتئاب الشديد بينما تقل حدة هذه الاعراض كلما قلة حدة الحالة





العلاج

هناك العديد من انواع العلاجات التي يصفها الطبيب لمريض الاكتئاب و ابرز هذه الانواع هي مضادات الاكتئاب و لكن يعتبر العلاج النفسي هو اهم انواع العلاجات التي يمكنها ان تساعد المريض في تخطي هذه الحالة و من ابرز الطرق التي يستخدمها الاطباء هي جلسات الاستماع او العلاج السلوكي حي يحاول الطبيب ان يناقش المريض بطريقة تفكيره السلبية و اقناعه بعواقبها و توضيح ما هي الطرق الايجابية التي يمكنه ان يتبعها من اجل الخروج من حالة الاكتئاب التي يعاني منها






اسلوب الحياة و العلاج النفسي

ان اسلوب الحياة التي يعيشها المرء له دور كبير في تعرضه لحالات الاكتئاب او في علاجها في الواقع ان الحركة و النشاطات البدنية لها دور كبير في خفض نسب هرمونات الضغط النفسي التي يفرزها الجسم و بالتالي فان اقدام المرء على التمارين الرياضية بشكل مستمر يساعده كثير في خفض حدة اعراض الاكتئاب او تجنبها كليا

مشاركة عن طريق
واتساب

0 komentar: