معلومات حول عمليات تجميل الصدر

هناك العديد من عمليات تجميل الصدر التي يمكن القيام بها عند حاجة المراة لتحسين وضع وشكل الثديين لديها وذلك بحسب كل حالة وما يناسبها فهناك العمليات التي تعمل على زيادة حجم الثديين -وهي من العمليات الاشيع في هذا المجال- وهناك العمليات التي تخفض من حجم الثديين عند كونهما يؤثران على حياة المراة عن طريق الوزن الزائد وتسببهما بآلام الظهر او عند كون احد الثديين اكبر من الآخر بالاضافة الى عمليات اعادة بناء الثدي وهي العملية التي تلي عادة عمليات استئصال الثدي بسبب ورمي او سرطاني كما يمكن ان تجرى عمليات جراحية لرفع الثديين وشدهما للاعلى عند كونهما يملكان نسبة قليلة من الجلد الذي يعلوهما مما يؤدي الى ترهلهما




عملية تكبير الصدر
وهي العملية التي تجرى لزيادة حجم وتغيير شكل الثديين ويتم القيام بها عن طريق زرع غرسات مخصصة خلف نسيج الثدي او تحت العضلة الصدرية والغرسة المزروعة تتالف من كيس يحتوي اما على محلول ملحي سائل او على مادة مخصصة تدعى السيليكون ويمكن القيام بهذه العملية في العيادات الخارجية او المستشفى ويتم اخضاع المراة الى التخدير العام قبل الاجراء وذلك لتجنيب المريضة الالم والاحساس ضمن العملية ولكن قد تتم هذه العملية بتطبيق التخدير الموضعي في بعض الاحيان




عملية تصغير الصدر
وهي احدى عمليات تجميل الصدر التي تجرى من اجل تخفيف آلام الرقبة والظهر والاعراض الجسدية الحاصلة بسبب الحجم الكبير للثديين وتبعا للجمعية الامريكية للجراحيين التجميليين فانه يجرى ما يقارب 90 الف عملية لتصغير الصدر في كل عام وتحمل هذه العملية العديد من التاثيرات الفيزيولوجية على المراة وتؤدي هذه التغيرات بالمحصلة في معظم الاحيان الى نتيجة مرضية عند من يخضعون لهذه العملية



ويجيب التنويه الى ان هذه العملية ليست مقتصرة على النساء فحسب ولكن يمكن للرجال ان يعانوا من بعض الحالات التي يحصل فيها التثدي او كبر حجم الثدي بشكل غير طبيعي وهذا الامر يمكن ان يحدث نتيجة لاختلال التوازن الهرموني او لبعض المشاكل المتعلقة باستقلاب بعض الهرمونات وتبعا للجمعية الامريكية للجراحيين التجميليين فان حوالي 20 الف عملية تصغير ثدي تجرى عند الرجال سنويا


كما ان هناك عملية رفع الصدر وهي ايضا من عمليات تجميل الصدر المستخدمة عند كون البشرة غير قوية بما يكفي لحمل ثقل الثدي مما يؤدي الى ترهل الثديين ويتم في هذه العملية ازالة الجلد الزائد المتسبب بهذا الترهل




عملية اعادة بناء الثدي
تهدف هذه العملية الى اعادة هيكلة الثدي بشكل جديد مرغوب من قبل المريضة والذي غالبا ما يكون مرغوبا بعد عملية استئصال الثدي التي تجرى للتخلص من آفات الثدي الورمية او عند حدوث الرضوض العنيفة التي تؤدي لتشوه الثدي كما يتم اعادة صناعة الحلمة والهالة في هذه العملية ولكن تفتقد المريضة الاحساس الجلدي بالثدي وقابليتها للارضاع الطبيعي



ويمكن اعادة تشكيل الثدي الجديد للمراة من انسجة جسم المراة ذاته او باستخدام غرسات خارجية وعند استخدام الغرسات تستخدم الشريحة المناسبة بالحجم بحسب حجم الثدي الآخر ويمكن استخدام انسجة البطن السفلية في تكوين الثدي كما يمكن استخدام عضلات الظهر وجلد المؤخرة

0 التعليقات: