اماكن في مطبخك يكثر فيها الجراثيم تعرفي عليها

اسفنجات الجلي و فوط المطبخ
تقول الدراسات ان الجراثيم التي تتكاثر في اسفناجات الجلي و فوط المطبخ اخطر بــ 150 مرة من تلك التي تتكون في فراشي الاسنان حيث ان ترك هذه القطع الرطبة في جو المطبخ الدافء يوفراهم عاملين لنمو الجراثيم و البكتيريا و العفن و التخمرات بمختلف انواعها و هما الماء و الدفء و اخطر ما يمكن ان نقوم به في هذا المجال هو استخدام هذه القطع بعد تركها لفترة من الزمن دون غلسها بشكل صحيح و بمواد معقمة حيث نكفي احيانا باضافة القليل من الماء و الصابون و اعادة استخدامها او استخدامها وهي جافة مباشرة على السطوح المبتله مما يحرر الكثير من الجراثيم الموجودة فيها لتصل الى ادوات و اماكن طعامنا و منها الى اجسامنا مما يصيبنا بالمرض







الواح التقطيع
عند استخدام الواح التقطيع لتقطيع اللحوم الطازجة او حتى بعض انواع الخضار قبل غسلها فمن الطبيعي ان تعلق الكثير من الجراثم بسطح لوح التقطيع و الاكتفاء بغسلة بطريقة سطحية و دون تعقيم مناسب سيبقي على كثير من البكتيريا و الجراثم التي قد تزيد و تتكاثر و لا تكمن المشكلة في وجود هذه البكتيريا في الطعام الذي سيتم طهيه فان حرارة الطهي ستكون كافية للتخلص منها و قتلها ولكن حينما يتعلق الامر باعداد السلطات الطازجة و تقطيعها على نفس لوح التقطيع فان ذلك سيدخلها الى طعامنا و من ثم الى اجسامنا مباشرة






الثلاجة
ان الهدف الرئيسي في وجود الثلاجة في مطبخنا هي حفظ الطعام لمدة زمنية اطول دون ان يتلف و تلف الطعام هو تكاثر العفن و التخمر او تكاثر اي شكل من اشكال البكتيريا تعمل الثلاجة على خفض درجة حرارة الطعام الى الحد الذي يصعب على البكتريا العيش و التكاثر فيه و لكن المشكلة تكمن في ان هذه الثلاجة قد لا تعمل بكفاءة مناسبة اذ لا تحافظ على حدود درجات الحرارة المثالية لمنع تلف الطعام لذلك يجب علينا دائما تفقد درجة الحرارة لتكون باردة بدرجة كافية و قد نحتاج احيانا الى تغيير درجة البرودة تبعا للحالة الجوية ففي الصيف مثلا يتم تخفيض درجات حرارة الثلاجة اكثر من الشتاء

0 التعليقات: