اسباب عمى الالوان واعراضه


اسباب وعوامل خطر عمى الالوان
السبب الرئيسي للاصابة بهذا المرض ناتج عن خلل جيني وراثي اذ ان الشخص يولد وهو مصاب بهذه الحالة اذ ان الخلايا المخروطية الموجودة في العين لا تستطيع تمييز جميع الالوان كما في الشخص العادي وانما تميز عددا محدودا من الالوان


يحدث هذا المرض عند الاصابة بنقص في احد انواع الخلايا المخروطية الثلاثة


يمكن ان يصاب الشخص بهذا المرض نتيجة بعض العوامل المكتسبة مثل التقدم في العمر والاصابة بمرض الجلوكوما "ارتفاع ضغط الدم" والاصابة بمرض الساد "الماء الابيض" والاصابة بمرض اعتلال الشبكية السكري او تناول انواع معينة من العقاقير او تعرض العين لاصابة ما


يمكن علاج بعض حالات عمى الالوان باجراء تدخل جراحي في العين حيث يمكن علاج جزء من الحالة اما اذا كان السبب ناتجا عن عقار معين فيمكن العلاج بالتوقف عن اخذه ويمكن العلاج بارتداء نوع خاص من النظارات او نوع خاص من العدسات اللاصقة التي تساعد المريض على رؤية الالوان بصورتها الطبيعية







اعراض عمى الالوان عند الاطفال
لا تختلف اعراض عمى الالوان عند الاطفال عن اعراضها عند البالغين بل هي نفس الاعراض واهم هذه الاعراض ما يلي:

عدم قدرة الطفل على رؤية عدد من الوان الطيف وفي هذه الحالة لا يدرك الطفل انه لا يستطيع رؤية الالوان مثله كمثل باقي الاشخاص

رؤية الطفل لعدد قليل من الالوان مقارنة بالآخرين الذين يرون الآلاف من الالوان

يمكن ان يكون لدى الطفل عرض نادر جدا وهو رؤية ثلاثة الوان فقط وهي: الرمادي والاسود والابيض فقط لا غير

الحركة المتذبذبة والسريعة للعين

عدم القدرة على تمييز درجات اللون الواحد

عدم القدرة على التعلم خصوصا فيما يتعلق بالالوان اذ يلاحظ الاهل ان الطفل لا يستطيع تعلم الالوان



0 التعليقات: