كلمات وعبارات وشعر جميل عن الوطن

عبارات جميلة عن الوطن
هناك العديد من الكلمات والابيات الشعرية التي تتغنى بالوطن وسنقدم فيما ياتي عبارات جميلة عن الوطن:

"حب الوطن شيء جميل لكن لماذا يجب ان يتوقف الحب عند الحدود" (بابلو كاسالس)

"الوطن هو رغيف الخبز والسقف والشعور بالانتماء والدفء والاحساس بالكرامة" (غازي القصيبي)

"لا اخشى على نفسي من معنى الوطن لكن اخاف هؤلاء الذين لم ياتوا بعد ليستوعبوا ان الاوطان التي تنتمي لها تكمن في داخلك" (عبد الرحمن منيف)

"ما عندنا خبز ولا وقود ما عندنا ماء ولا سدود كيف تعيشون اذن؟ نعيش في حب الوطن الوطن الماضي الذي يحتله اليهود والوطن الباقي الذي يحتله اليهود" (احمد مطر)

"فتتوا الوطن ليرشقوا العدو"  (غادة السمان)

"ان الحياة كلمة وموقف الجبناء لا يكتبون التاريخ التاريخ يكتبه من عشق الوطن وقاد ثورة الحق واحب الفقراء" (تشي جيفارا)

"الوطنية تعمل و لا تتكلم" (قاسم امين)

"ما الوطن الا جماعة تحيا على ارض واحدة و تضم الاحياء و الاموات و المواليد الجدد" (جد ميتر)


"ليس الـمهم الكرامة الشخصية بل الـمهم كرامة الوطن وقضيته" (ياسر عرفات)

"يلخصون الوطن في قانون يضعون القانون في علبة ثم يضعون العلبة في جيوبهم" (جلال خوالدة)

"الشهادة في سبيل الوطن ليست مصيرا سيئا بل هي خلود في موت رائع (كورناي)

"الوطنية شعور ينمو في النفس ويزداد لهبه في القلوب كلما كبرت هموم الوطن وعظمت مصائبه" (مسلم بن الوليد)

"الوطن تميته الدموع و تحييه الدماء" (حافظ ابراهيم)

"هذا هو وطني لا يستطيع احد ان يطردني منه" (ياسر عرفات)


"عندما يكون الوطن في خطر فكل ابنائه جنود" (لاكوردير)

"اننا ننتمي الى اوطاننا مثلما ننتمي الى امهاتنا" (هايل)

"الاوطان ليس لها مكان" (مثل انجليزي)

"اينما رزق الانسان فذلك موطنه" (اريستوفان)

"الوطنية هي ينبوع التضحية" (لويس كوسوت)

"جميلٌ ان يموت الانسان من اجل وطنه ولكن الاجمل ان يحيى من اجل هذا الوطن" (توماس كارليل)

"الوطن شجرة طيبة لا تنمو الا في تربة التضحيات وتسقى بالعرق والدم" ونستون تشرشل)

"لست آسفا الا لانني لا املك الا حياة واحدة أضحي بها فى سبيل الوطن" (شيشرون)

"ليس اعذب من ارض الوطن" (هوميروس)

"لا يوجد سعادة بالنسبة لي اكثر من حرية موطني" (اسلوم كريموف)

"خبز وطنك افضل من بسكويت اجنبي" (فولتير)

"الوطن هو المكان الذي نحبه فهو المكان الذي قد تغادره اقدامنا لكن قلوبنا تظل فيه" (اوليفر وندل هولمز)









شعر عن الوطن
مصطفى صادق الرافعي بلادي هواها في لساني وفي دمي     يمجدها قلبي ويدعو لها فمي ولا خير فيمن لا يحبُ بلاده     ولا في حليفِ الحب ان لم يتيمِ ومن تؤوِهِ دارٌ فيجحد فضلها     يكن حيوانا فوقه كل اعجمِ الم تر انَ الطير ان جاء عشه     فآواه في اكنافِهِ يترنمِ وليس من الاوطانِ من لم يكن لها     فداء وان امسى اليهنَ ينتمي على انها للناس كالشمس لم تزلْ     تضيء لهم طرا وكم فيهم عمي ومن يظلمِ الاوطان او ينس حقها     تجبه فنون الحادثات باظلم ولا خير فيمنْ ان احبَ دياره     اقام ليبكي فوق ربع مهدم وقد طويتْ تلك الليالي باهلها     فمن جهل الايام فليتعلم وما يرفع الاوطان الا رجالها     وهل يترقى الناس الا بسلم ومن يك ذا فضل فيبخل بفضلهِ     على قومهِ يستغن عنه ويذمم ومن يتقلبْ في النعيم شقيْ بهِ     اذا كان من آخاه غير منعم




اكثم ابن صيفي ولي وطنٌ آليت الا ابيعه     والا ارى غيري له الدهر مالكا عهدت به شرخ الشبابِ ونعمة     كنعمةِ قوم اصبحوا في ظلالِكا وحبَب اوطان الرجالِ إِليهم     مآرب قضاها الشباب هنالكا إِذا ذكروا اوطانهم ذكرَتهم     عهود الصِبا فيها فحنُوا لذاكا فقد الفتهٌ النفس حتى كانه     لها جسدٌ إِن بان غودر هالكا موطن الإِنسانِ امٌ فإِذا     عقَه الإِنسان يوما عقَ امَه




احمد شوقي إِذا عظَم البلاد بنوها     انزلتهمْ منازل الإِجلالِ توَجتْ مهامهمْ كما توجوها     بكريم من الثناءِ وغالِ






خليل مطران بلادي لا يزال هواكِ مني     كما كان الهوى قبل الفِطامِ اقبل منكِ حيث رمى الاعادي     رغاما طاهرا دون الرَغامِ وافدي كلَ جلمود فتيت     وهى بقنابلِ القومِ اللئامِ لحى الله المطامع حيث حلتْ     فتلك اشدُ آفات السلامِ

0 التعليقات: