نبذة عن فيلم KICK وقصته - موسوعة المعرفة الشاملة

أعلان الهيدر

الأربعاء، 10 يوليو 2019

الرئيسية نبذة عن فيلم KICK وقصته

نبذة عن فيلم KICK وقصته

KICK هو فيلم هندي انتج عام 2014 من انتاج واخراج ساجد ناديادوالا تحت راية حفيد ناديادوالا للترفيه والتسلية وهو طبعة جديدة رسمية من فيلم KICK الذي تم انتاجه في عام 2009 وشارك في الفيلم سلمان خان وجاكلين فرنانديز ورانديب هودا في الادوار الرئيسية ونواز الدين الذي يعتبر الخصم الرئيسي في الفيلم وتم تعديل السيناريو من قبل ناديادوالا و تشيتان بهغتصدر الفيلم في 25 يوليو 2014 على حوالي 5000 شاشة في جميع انحاء العالم




قصة فيلم KICK

د شينا مهرا طبيبة نفسية تعيش في وارسو بولندا والدها بريجيش مهرا يطلب منها مقابلة هيمانشو تياجي من اجل الزواج يجتمع هيمانشو وشينا في قطار حيث تكشف شينا ان لديها صديق سابق وهو ديفي لال سينغ وتتحدث عن تجاربها المجنونة معه

ديفي رجل ذكي ولكنه يحب المغامرة ويبحث عنها دائما في حياته تلتقي شينا بوالد ديفي وهو راتان لال سينغ وامه راتي لال سينغ وبعد تبادل الحديث عن ديفي تقع في حبه وبعد ذلك تقترح شينا على ديفي ان يعمل في مختبر كيميائي لكنه يستقيل في غضون ايام قليلة لانه لم يجد اي اثارة في هذا النوع من العمل وما ان تعترف شينا لديفي بحبها يرفض ان يبادلها نفس المشاعر ويكسر قلبها ويذهب بعيدا

بعد ان تنتهي شينا من الحديث عن معشوقها ديفي يبدا هيمانشو وهو ضابط شرطة بالحديث عن لص يكرهه يسمى "الشيطان" ويستهدف الاغنياء من بينهم شيف غاجرا الذي يكون رجل اعمال فاسد ومن ثم يستكمل هيمانشو تجربته غير الناجحة في اصطياد الشيطان

ديفي يذهب الى بولندا لتلقي العلاج بعد ان فقد ذاكرته في حادث ولان شينا طبيبة فانها تحاول مساعدة ديفي وتاخذه الى المنزل في حين ان ديفي يتصرف بانه فاقد الذاكرة ليتمكن من خداع هيمانشو وسرقة شيف الذي سياتي الى بولندا

يتمكن ديفي من جلب شيف بعد ان يمارس وظيفة خيرية ولكن هيمانشو وشينا يكتشفان الهوية الحقيقية لديفي ليتصل بعد ذلك هيمانشو بديفي ويحذره انه سيقتله عندما يمسك به لكن ديفي يقول له انه سوف يسلب صندوق حزب ضخم في 14 نوفمبر وانه لن يتمكن من قتله في هذا التاريخ وان ديفي سوف يقف امامه في 15 نوفمبر وقال له انه لن يكون قادرا على القيام باي شيء

تعرف شينا حقيقة ديفي من والده وانه يرتكب السرقات لمساعدة الاطفال الفقراء الذين يعانون من الامراض وذلك بعد ان قام بانقاذ فتاة تدعى جومكي بعد ان توفي والداها

يقوم ديفي بقتال شيف واتباعه ليتمكن بعد ذلك من الحصول على المال ولم يتكمن هيمانشو مع الضباط الذين معه من اطلاق النار على ديفي وذلك لان 14 نوفمبر هو يوم الطفل وبسبب تجمع الاطفال الكبير لم يمكن هيمانشو من اطلاق النار على ديفي ليعرف بعد ذلك ان سبب سرقة ديفي للمال بسبب مساعدة الاطفال

في 15 نوفمبر ينضم ديفي الى قوة الشرطة للقبض على الشيطان حيث يصل الى مركز الشرطة ويقف امام هيمانشو وتعطى القضية لديفي بعد ذلك يشكر ديفي هيمانشو قائلا انه لم يكن ضده لكنه ضد النظام الفاسد

مشاركة عن طريق

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.