معلومات عن المسلسل التركي حب للإيجار ونبذة عنه - موسوعة المعرفة الشاملة

أعلان الهيدر

الأربعاء، 25 سبتمبر 2019

الرئيسية معلومات عن المسلسل التركي حب للإيجار ونبذة عنه

معلومات عن المسلسل التركي حب للإيجار ونبذة عنه





قصة المسلسل التركي حب للإيجار 


احداث المسلسل التركي حب للإيجار 


تقرير عن المسلسل التركي حب للإيجار 


تم انتاج المسلسل عام 2015 ميلادية وهو واحد من اكثر المسلسلات شهرة على الشاشه العربية


يدور المسلسل حول الكثير من السلوكيات والخصال والصفات في المجتمع العربي كالحب والمودة والطموح والسعي للاعتماد على الذات وتحمل المسؤولية


تدور القصة حول بطل شاب يولد في اسرة غنية ومرفهة ويسعى لتحسين شخصيته والقدرة على العمل وايجاد وظيفة خاصة به


يسام البطل من الحياة المرفهة في ظل والديه والحصول على ما يريد فور تسميته وطلبه لهذا يصارحهم برغبته بتركهم والعيش وحيدا والبحث عن ذاته واقامه مشروع خاص به بعيدا عن نفوذ ومال الاب


تعارض عائلة البطل ذلك وتطلب منه التروي والتفكير بالامر لسببين اثنين اولهما انها تريد الخفاظ على ابنها وجعله يعيش تحت جناحها وثانيهما خوفهم من الفضيحة امام العائلات الاخرى الغنية الغير مقبولة في وضعهم ومكانتهم


لا يهتم البطل لما تطلبه منه العائلة فيقوم بالخروج عن العائلة والبدء بالبحث عن حياته الخاصه وفي احد الايام يقصد احد المطاعم الجيدة في المدينة ويلاحظ فتاة جميلة تعمل نادلة هناك ويقيمان محادثة قصيرة


هذه الفتاة الجميلة هي الممثلة التي تشارك في بطولة المسلسل وتكون من عائلة فقيرة للغاية ولكنها لطيفة وطموحها عالي جدا وكبير وتسعى لتحسين اوضاع العائلة ومساعدتهم في المصاريف ودخل البيت


تقع الفتاة النادلة بحب الشاب الغني ويقع هو بحبها وبتبدا قصة حب جميلة في المسلسل بالظهور بينهما وتتخللها العديد من الاحداث السعيدة واللطيفة والجميلة التي تجعل القصة افضل واكثر انبهارا في جو رومانسي


حالما تعلم كلا العائلتين بالامر فان الرفض يبدا بالظهور فبداية عائلة الشاب الغني ترفض الارتباط بفتاة فقيرة لا يناسب فقرها مستوى العائلة وعائلة الفتاة ترفض العلاقه خوفا من ان يكون الشاب يستغل مشاعرها وحسب ولكن كلاهما يكون اكيدا من مشاعره تجاه الآخر


يكون على البطلة والبطل ان يقررا ان كانا يريدان الاستمرار بهذه العلاقة ام انهما سينهزما ويياسا بسرعة وهذا ما يزيد من التشويق في القصة من بداية الحلقات حتى الحلقة الاخيرة

مشاركة عن طريق

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.