معلومات عن الدروز والطائفة الدرزية

معلومات عن الطائفة الدرزية



من هم الدروز
هم اتباع الطائفة الدرزية وهي طائفةٌ باطنيةٌ اخذت تعاليمها من الطائفة الاسماعيلية ثم اضافت عليها وكونت المذهب الدرزي نشات في عهد الخليفة الفاطمي ابو علي المنصور بن العزيز بالله الفاطمي والذي اطلق على نفسه لقب الحاكم بامر الله والذي يعتبره الدروز محورا لعقيدتهم كان اول من اسسها حمزة بن علي بن محمد الزوزني في فترة حكم الفاطميين في مصر لكن سرعان ما انتقل الدروز الى بلاد الشام التي اصبحت معقلا لهم فهم الآن يعيشون في لبنان وسوريا وفلسطين كان من اعلامهم قديما محمد بن اسماعيل الدرزي المعروف بنشتكين والحسين بن حيدرة الفرغاني المعروف بالاخرم ومن اعلامهم حديثا كمال جنبلاط ووليد جنبلاط في لبنان ونجيب العسراوي وعدنان بشير رشيد





الطائفة الدرزية ماذا يعبدون
لمعرفة اجابة سؤال الطائفة الدرزية ماذا يعبدون يجب التعرف على عقيدة الدروز وطبيعة منطلقاتهم الفكرية والدينية فعقيدتهم تتكون من خليط بين الافكار والاديان والمذاهب فمن معتقدات وافكار الطائفة الدرزية:


اهم وابرز اعتقاداتهم هي الوهية الخليفة الحاكم بامر الله وعندما تم قتله قالوا انه سيرجع


يعتقدون بان مؤسس مذهبهم وداعيتهم حمزة الزوزني هو المسيح


يؤمنون بتناسخ الارواح -وهو انتقال الروح من الشخص بعد وفاته لشخص آخر- وينكرون امر الجنة والنار وينكرون جميع الاوامر والاحكام الاسلامية


من اغرب معتقداتهم ان الحاكم بامر الله ارسل اليهم خمسة انبياء وهم حمزة واسماعيل ومحمد الكلمة وابو الخير وبهاء


من اهم معتقداتهم واخطرها انهم يبغضون جميع الديانات الاخرى


لهم مصحفٌ خاصٌ بهم يسمى "المنفرد بذاته"


من اهم كتبهم كتاب النقض الخفي -الذي نقض فيه زعيمهم حمزة الدين الاسلامي وجميع احكامه- وكتاب اضواء في مسلك التوحيد


عندهم رسائل تسمى "رسائل الحكمة" والذي باعتقادهم انها مقدسة وهي مئةٌ واحد عشر رسالة

0 التعليقات: