معلومات عن يوم التروية والاعمال التي يجب القيام بها في هذا اليوم

يوم التروية
هو اليوم الثامن من شهر ذي الحجة وهو اليوم الذي يذهب فيه الحجاج الى مِنى للمبيت فيها ويمكن للحجاج عدم المبيت في منى يوم التروية بل الاحرام والذهاب مباشرة الى عرفة فيحرم الحجاج من بلدهم او مكان نزولهم في اليوم التاسع دون المرور بمِنى ولا حرج عليهم انما تفوتهم السنة ويستحب في يوم التروية فعل ما يستحب فعله في باقي الايام العشر الاولى من شهر ذي الحجة



لماذا سمي يوم التروية بهذا الاسم
سمي يوم التروية بذلك لان الحجاج يتروون من الماء فيه ويعدونه لييوم التالي وهو يوم عرفة كما يقول البعض انه سمي بذلك لان ابراهيم -عليه السلام- راى في منامه تلك الليلة انه يذبح ابنه اسماعيل -عليه السلام- فاصبح يروي في نفسه ان كان حلما ام رؤيا من الله فلذلك سمي هذا اليوم يوم التروية




فضل صيام يوم التروية
عن امِّ الفضلِ بنتِ الحارثِ: "ان ناسا تماروا عندها يوم عرفة في صيامِ رسولِ اللهِ -صلى الله عليه وسلم- فقال بعضهم: هو صائمٌ وقال بعضهم: ليس بصائم فارسلتْ اليه بقدحِ لبن وهو واقفٌ على بعيرِه بعرفة فشربه وفي رواية: ولم يذكرْ: وهو واقفٌ على بعيرِه"  ويشير الحديث الى انه يمكن للحاج ان يفطر يوم عرفة وينطبق ذلك على يوم التروية؛ وذلك لان الصيام قد يرهق الحاج فيضعفه اثناء الدعاء واداء المناسك وذلك كي لا يخل الحاج في الاهم اما غير الحاج فيستحب له صيام يوم التروية لِما للعبادات من فضل عظيم في الايام العشر الاولى من شهر ذي الحجة





اعمال يوم التروية
عن جابر -رضي الله عنه- قال: " قدِم رسول اللهِ -صلى الله عليهِ وسلم- واصحابه لاربعِ ليال خلون مِن ذي الحِجةِ فلما طافوا بالبيتِ وبالصفا والمروةِ قال رسول اللهِ -صلى الله عليهِ وسلم- اجعلوها عمرة الا من كان معه الهدي فلما كان يوم الترويةِ أهلوا بالحجِّ فلما كان يوم النحرِ قدِموا فطافوا بالبيتِ ولم يطوفوا بين الصفا والمروةِ"[٥] وقال تعالى: "ويذْكروا اسْم اللـهِ فِي أيام معْلومات"ويقوم الحجاج بالاعمال الآتية يوم التروية:

الاحرام: يحرِم الحجاج في صبيحة يوم التروية بعد تحللهم من العمرة ويمكن الاحرام بعد الظهر او بعد العصر او في يوم عرفة

النزول في مِنى: يتوجه الحجاج الى مِنى لينزلوا فيها تحضيرا لاتمام مناسك الحج

الصلاة: يصلي الحجاج الصلوات الخمس على اوقاتها قصرا وليس جمعا فيصلي الحجاج الظهر ركعتين والعصر ركعتين والعشاء ركعتين اما الفجر والمغرب فلا يجوز قصرهما

المبيت: يبيت الحجاج في مِنى ليلة التاسع من ذي الحجة وهذا من السنة اذ انه ليس بواجب

الذِّكر والتكبير والتهليل والتحميد: ويستمر الحجاج بالتلبية: "لبيك اللهم لبيك لبيك لا شريك لك لبيك ان الحمد والنعمة لك والملك لا شريك لك" فلا يغفل الحجاج عن التلبية في كل وقت ومكان في اثناء اداء فريضة الحج

الصدقة: الاكثار من الصدقات المادية والمعنوية

نية الذبح: الالتزام بسنة الذبح والعزم عليها وعدم تقليم الاظافر وقص الشعر ويكون ذلك منذ الاحرام

الاعمال الصالحة: الاكثار من الاعمال الصالحة بشكل عام مثل الامر بالمعروف والنهي عن المنكر ويكون ذلك خلال العشر الايام الاولى من ذي الحجة بشكل عام




دعاء يوم التروية
يستحب الاكثار من الاعمال الصالحة في الايام العشر جميعها ومن هذه الاعمال الدعاء ولم يرد عن الرسول -صلى الله عليه وسلم- دعاء مخصص في يوم التروية ولكن ورد عنه دعاء ليوم عرفة في قول الرسول -صلى الله عليه وسلم-: "خير الدعاءِ دعاء يومِ عرفة وخير ما قلت انا والنبيون من قبلي لا اله الا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كلِّ شيء قديرٌ"  كما يمكن للمسلم الدعاء بالادعية المختارة مثل: "اللهم آتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار اللهم اني ظلمت نفسي ظلما كثيرا كبيرا وانه لا يغفر الذنوب الا انت فاغفر لي مغفرة من عندك وارحمني رحمة اسعد بها في الدارين وتب علي توبة نصوحا لا انكثها ابدا والزمني سبيل الاستقامة لا ازيغ عنها ابدا اللهم انقلني من ذل المعصية الى عز الطاعة واكفني بحلالك عن حرامك واغنني بفضلك عمن سواك ونور قلبي وقبري واغفر لي من الشر كله واجمع لي الخير اللهم اني اسالك الهدى والتقى والعفاف والغِنى اللهم يسرني لليسرى وجنبني العسرى وارزقني طاعتك ما ابقيتني استودعك مني ومن احبابي والمسلمين ادياننا واماناتنا وخواتيم اعمالنا واقوالنا وابداننا وجميع ما انعمت به علينا"

0 التعليقات: