ملخص رواية أقصوصة الزهايمر غازي القصيبي


تقرير رواية أقصوصة الزهايمر

نبذة عن رواية أقصوصة الزهايمر

مراجعة رواية أقصوصة الزهايمر

قصة رواية أقصوصة الزهايمر

تلخيص رواية أقصوصة الزهايمر 


هي رواية من روايات غازي القصيبي وهي رواية من 127 صفحة وهي آخر روايات القصيبي تتالف من 12 رسالة يكتبها شخص يسمى يعقوب العريان -وهو بطل رواية اقصوصة الزهايمر- لزوجته حيث يسرد لها يعقوب ايْ لزوجته- يومياته التي يعيشها وهو مصاب بداء الزهايمر ويرسل العريان بطل الرواية رسائله الى زوجته من امريكا حيث هاجر الى هناك ليواجه المرض بعيدا عن عائلته ابدا وكان البطل يشارك في حياته كثيرا من الاشخاص المصابين بهذا المرض في المنفى الذي هو فيه في امريكا وفي هذه الرسائل يتعرض الكاتب لعدد من القضايا التي تهيِّج المشاعر عند القارئ فهي قضايا ذات حساسية عالية مثل قضية المراهقة والقضية الفلسطينية وقية السياسة الامريكية ومما جاء في سياق قصة رواية اقصوصة زهايمر لغازي القصيبي: "يقف يعقوب العريان امام بائعة العطور؛ ليشتري زجاجة من عطر زوجته المفضل "اكسنتركس" تساله البائعة ماذا يريد ويحاول عبثا تذكر اسم العطر -عطر زوجته المفضل- بعد دقائق احمر فيها وجهه وبدتْ عليه كل علاماتِ الاضطرابِ غادر المتجر وهو يعِد البائعة التي تبتسم بلطف بان يعود اليها ومعه الاسم مكتوبا وودعتْه البائعة بابتسامة عطوف"




وجاء ايضا في احدى رسائل بطل الرواية يعقوب العريان التي بعثها الى زوجته من المستشفى في امريكا ما ياتي: "ان هذا المرض ارستقراطيٌّ جدا وان عددا من صفوة الصفوة في الغرب قد اصيبوا بهِ وساكتفي بذكر بعضهم: باري جولدواتر السياسي الامريكي المعروف وريتا هيوارث النجمة العالمية وشارلتون هيستون ممثل الملاحم السينيمائية الكبرى وجوليانا ملكة هولندا واشهرهم جميعا الرئيس رونالد ريجان وهذا الاخير هو الذي قال: هذا مرض جميل! تقابل الاشخاص انفسهم وتظن انك ترى وجوها جديدة كل يوم"



فكانتْ اغلب احداث هذه الرواية تدور حول الزهايمر فانْ لم يصرح الكاتب في معرض حديثه عن المرض كان يوجه هذه الرسالة بطريقة اخرى محاولا اللعب على وتر الاحساس الذي يهيج مشاعر القارئ ويجذبه اليه

0 التعليقات: