ملخص رواية أنا كارينينا ليو تولستوي - موسوعة المعرفة الشاملة

أعلان الهيدر

الثلاثاء، 7 يناير 2020

الرئيسية ملخص رواية أنا كارينينا ليو تولستوي

ملخص رواية أنا كارينينا ليو تولستوي




تقرير عن رواية أنا كارينينا

نبذة عن رواية أنا كارينينا

مراجعة رواية أنا كارينينا

قصة رواية أنا كارينينا

تلخيص رواية أنا كارينينا



تعد رواية انا كارنينا من اعظم مؤلفات ليو تولستوي؛ فقد اتسمت هذه الرواية بخصائص فنية وموضوعية متفردة تميزت برسم دقيق للاطار الزماني والمكاني الذي يعبر خير تعبير عن الظروف الحياتية للمجتمع الروسي في القرن التاسع عشر مع ما يحمله من تناقضات سادت هذا المجتمع بمختلف نزاعاته وولاءاته الطبقية في تصوير الدقيق لليوميات وللطقوس الاجتماعية التي ترتبط بمختلف المناسبات من اجتماعات والحفلات وغيرها





وتحكي رواية انا كرنينا قصة امراة روسية متزوجة وام لطفل تنتمي لاسرة من النبلاء حاصرتها الاعراف والتقاليد لكنها فضلت ان تختار حياتها الخاصة على تلك التي فرضها عليها مجتمعها فتتمرد لتصل الى غايتها لكنها تتعرض لاهمال المجتمع من خلال نبذها ومحاربتها فتظل مصرة على ما اختارته لتصل الى نقطة اللاعودة بعد ان تركت زوجها وابتعدت عن طفلها متمسكة بحبها غير المشروع الذي يوقعها في مآزق اجتماعية وخيمة تنتهي بسقوطها في الياس وانقطاع الامل من الحياة




احداث رواية انا كارنيا
تبدا القصة في رواية انا كرنينا عندما تاتي انا الى بيت اخيها بهدف انهاء الخلاف الذي نشا بينه وبين زوجته بسبب خيانته لها مع المربية لكنها بعد ان تنهي الخلاف بفعل ما لديها من سِحر وحضور آسِر واثناء عودتها بالقطار تقع في حب الضابط الفارس فرونسكي؛ لتبدا بعدها بملاحظة نفورها من زوجها؛ ولتعيش بعد ذلك في صراع نفسي تسيطر عليه احاسيس الحب الحرام للضابط والكره والمقت للزوج الذي لا يهمه سوى تحصيل المناصب السياسية والسمعة الاجتماعية فتدخل في علاقة مع الضابط ينجم عنها ولادة طفلة غير شرعية




تصاب انا كرنينا بحمى النفاس بعد الولادة فيقف زوجها معها في هذه المحنة لكنها سرعان ما تعود لكراهيته بعد ان تتعافى وتتعلق بحبها للضابط الشاب الذي ينتمي الى اسرى نبيلة ذات شان مرموق ما يؤهله لان يحظى بالمناصب الرفيعة وتعلق انا كارنينا بين نار زوجها وحبها لطفلها وبين نار عشقها للضابط فتختار المضي قدما في قرارها وترحل مع حبيبها فتخسر ولدها وزوجها لتعيش بعد ذلك منبوذة في مجتمعها بعد ان كانت تتمتع باحترام وتقدير الجميع وهكذا بدات تعيش بوحدة مع فرونسكي الذي بدا يشعر بان علاقته بانا تضيع عليه العديد من الفرص الثمينة في الحصول على المناصب والترقي رتب الجيش




شعرت انا بتغير مشاعر فرونسكي تجاهها تدريجيا وعصفت احاسيس الغيرة بها؛ فالحب الذي يضعف تجاهها لا بد انه يتجه نحو امراة اخرى وصارت ترى الفتور في عيني حبيبها ظاهرا فعانت من اضطراب المشاعر بين الكآبة وقلة الحيلة امام ما وضعت نفسها به فهي التي تركت كل شيء وراء ظهرها وعانقت حبها الذي يتلاشى امامها الآن كالسراب؛ فادمنت على المورفين لتتمكن من النوم في ظل القلق الدائم التي تعانيه وبدات تشعر بان الحب الذي يربطها بفرونسكي بات يتحول الى صراع شرير فزادت الشقة بينمها وادركت ان الشاب الوسيم العاشق للنساء الذي احبته وارادت ان يكون لها وحدها يستشعر الآن الندم من ورطة علاقته بانا كارنينا فيطغى عليها شعور التعاسة والشقاء وتزداد وحشتها عندما تتيقن من انتهاء الحب في قلبيهما ففرونسكي يتحاشى رؤيتها ويضع لذلك الاعذار وهي باتت تكرهه كما لم تكره اي رجل من قبل



تنتهي احداث رواية انا كرنينا بمشهد تراجيدي ماساوي في محطة القطار حيث التقت بفرونسيكي لاول مرة وهناك تشعر بوحدتها التامة وانقطاع اي صلة بينها وبين الناس ووسط هذا التخبط الرهيب في مشاعرها تقلب ذكريات حياتها وتخلص الى انها قد بلغت في تعاستها ما لم تعد تطيق الحياة تحت وطئته فتلقي نفسها بين عجلات القطار في لحظة موت مليئة بالرعب والندم وطلب المغفرة من الرب





شخصيات رواية انا كارنينا
تعد الشخصيات من اهم عناصر الرواية وكان من الطبيعي في رواية انا كارنينا كرواية تحكي عن المجتمع الروسي وتصوره بدقة فريدة ان نجد عددا كبيرا من الشخصيات المتنوعة وقد بدت معظمها مهتزة تنغمس بامراضها النفسية ذات الانعكاسي الاجتماعي المرتبط بطبقة النبلاء وما فيها من صراعات الحب والواجب امام القشور واللالباب والمرتبطة ايضا بطبقة المثقفين والمتنورين التي تواجه الاكليروس وتعد معظم هذه الشخصيات ثانوية امام البطلين انا كرنينا والضابط الفارس فرونسكي وقد استطاع ليو تولستي ان يرسم الشخصيات المحيطة بانا كارنينا بدقة وبعفوية عالية سواء في اسرتها من خلال علاقتها باخيها وزوجة اخيها او في بيئتها الاجتماعية مع الاصدقاء والنبلاء وهذا تفصيل حول شخصيات رواية انا كارنينا الرئيسة:




انا كارنينا
هي البطلة التي حملت رواية انا كرنينا اسمها ساحرة الحضور وطاغية الجمال المراة التي تتمتع بكل مقومات الجاذبية والاناقة واللباقة ولقد نسج ليو توستوي خيوط هذه الشخصيته الفاتنة للقارئ نسجا محكما كانه يراها ماثلة امامه ووسمها بكل صفات المراة الروسية الحسناء التي تنعم برقي المكانة في طبقتها المخملية وبكامل الحسن في طلعتها البهية التي تاخذ بالالباب وفي سياق الرواية يبدع تولستوي في تفصيل الصراع النفسي الذي يضطرب في شخصية انا كرنينا فيدخل الى اعماقها وينقل جميع تقلباتها التي تبدا بشعورها بالاهمال من قبل الزوج المنهمك بطموحاته في المناصب وما يوصل اليها من بروتوكولات الثقافة والدين ويصل تولستوي الى تصوير ما تعانيه انا بين تجاذبات الكره والحب والشغف واللذة والفرح والندم بادق الحذافير ثم يصور في الختام تعاستها ونهايتها بابلغ العبارات الالم والماساة




فرونسكي
الضابط الممشوق والفارس الذي يفتن النساء بوسامته؛ فيحقق في دنيا الغرام انتصارات كبرى توازي طموحاته العسكرية بالوصول الى اعلى المناصب التي تعزز مكانته ومكانة عائلته بين النبلاء لكن طموحاته ترتطم باستهتاره امام سحر وجمال انا كرنينا المراة المتزوجة التي تعاني الاهمال لتجد فيه الحبيب المنتظر فيزيده حبها له ثقة بنفسه سرعان ما تتحول الى شعور بالندم على تلك العلاقة التي تخنقه وتصبح مع الايام عبئا عليه في طريق الوصول الى غاياته وطموحاته




قيمة انا كارنينا في الادب العالمي
تعد رواية انا كرنينا احدى الآثار الادبية الخالدة وواحدة من افضل الروايات العالمية ولذلك فقد حظيت منذ نشرها باهتمام اوساط الادب والنقد فكانت محور الدراسة في العديد من الابحاث الادبية والنقدية في مجال الادب العالمي والادب المقارن وتراوحت آراء المثقفين والنقاد على اختلاف مدارسهم حول هذه الرواية بين الاعجاب والرفض وبين من يرى فيها عصارة الفن الادبي لدى تولستوي ومن ياخذ عليها كثرة الاحداث الجانبية الثانوية التي تكاد في بعض الاحيان تطغى على القصة الرئيسة وعلى العموم يجمع اهل الادب على ان رواية انا كرنينا من اكثر الروايات اثارة للجدل في العالم لكونها تطرح قضية اجتماعية تواجه جميع المجتمعات



ترجمت رواية انا كرنينا الى معظم لغات العالم وطبعت مئات المرات في مختلف اللغات كما مثلت كنص سينمائي واقتبست احداثها في عدة افلام ركزت على فكرة المراة المتزوجة والعاشقة في نفس الوقت مع تناول علاقات المجتمع المخملي وتناقضاته عند من يسعى للمال وللمناصب ومن يفكر في الحب وتحقيق الذات ومثلت القصة في السينما المصرية في فيلم نهر الحب بطولة فاتن حمامة وعمر الشريف وزكي رستم وقد راعى الفيلم في بعض تفاصيله ثقافة المجتمع المصري ورغم ذلك لم يسلم من بعض الانتقادات

مشاركة عن طريق

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.