شاهد هذه الطفلة التي تعتبر افعى الكوبرا صديقتها المفضلة


العديد من الاطفال بل ومن البالغين يخافون حتى الموت من الثعابين لكن الطفلة “كاجول خان” البالغة من العمر 11 عاما تعتبر هذه الزواحف من افضل اصدقائها



الطفلة المقيمة في الهند تعيش روتينها اليومي بصحبة هذه الحيوانات القاتلة من تناول الطعام وحتى النوم رغم تلقيها العديد من اللدغات التي قد تكون قاتلة حيث تقول الطفلة انها تحظى بكثير من المرح عند اللعب مع الكوبرا ولدغاتها ليست مؤلمة بشكل كبير واحيانا يكون الخطا منها عندما تضايقها




والد كاجول ” تاج محمد” عمل في صيد الثعابين لحوالي 45 عاما وقد عمل على تمرير تلك المهنة لابنه الاكبر البالغ من العمر 31 عاما ويبدو الان ان كاجول الاصغر سنا حريصة على الانضمام الى تجارة عائلتها




“كاجول” تفضل البقاء مع الثعابين على الذهاب الى المدرسة فهي تقول بانها لا تحب المدرسة وتعتبر الثعابين رفقائها المفضلين ومنذ صداقتها مع هذا النوع الخطير من الزواحف تعرضت الطفلة للدغ على بطنها وخديها وذراعيها وقد قالت بان اللدغة تؤلمها قليلا لكن الثعابين لا تكن متعمدة ذلك وتلك اللدغات السامة جعلتها تمرض بشكل جدي لكن سرعان ما تعافت بعد ذهاب والدها الى الغابة وبرفقته الدواء




حيث ياتي العلاج من اوراق نبات بري لا يزال سري عند العائلة وطريقة تحضيره تتم عند هرسه وخلطه مع الفلفل الاسود والزبدة ومن ثم يتم تناوله وفركه على مكان اللدغ ويجدر بالذكر ان الثعابين السامة مسؤولة عن خمسين الف حالة وفاة سنويا على الصعيد العالمي

0 التعليقات: