معلومات عن مغارة جعيتا واين تقع وبعض الحقائق عنها

القائمة الرئيسية

الصفحات

معلومات عن مغارة جعيتا واين تقع وبعض الحقائق عنها

اين تقع مغارة جعيتا؟
جعيتا او مغارة جعيتا هي كهف منحوت عبر الزمن بالماء وتوجد في لبنان في وادي مع العديد من اللوحات العتيقة الجذابة حول مكان يسمى نهر الكلب وللاجابة بشيء من التفصيل عن سؤال: "اين تقع مغارة جعيتا؟" والتي يطلق عليها ايضا اسم نهر الكلب فهي تقع في وسط الجناح الغربي لجبال لبنان وبالتحديد في وادي نهر الكلب والذي يصل مدخله الطبيعي الى حوالي 100 متر اي 330 قدم فوق مستوى سطح البحر كما انها تقع على بعد 5 كيلومترات اي 31 ميل شرق ساحل البحر الابيض المتوسط و18 كم 11 ميل شمال بيروت داخل حدود بلدية جعيتا في قضاء كسروان




حقائق عن مغارة جعيتا
بعض الكهوف في العالم تشابه في قيمتها القيمة والثروة المذهلة لمغارة جعيتا وفي هذه الكهوف التي عرفها الانسان منذ العصور القديمة ادت حركة الماء الى تكون الكاتدرائية التي تشبه قبو تحت تلال جبال لبنان المشجرة على سبيل المثال 
ويمكن التعرف اكثر على مغارة جعيتا كاحد المعالم الاثرية من خلال بعض المعلومات الآتية:




تم اكتشاف نهر تحت الارض لمغارة جعيتا في عام 1836 على يد القس ويليام طومسون وهو مبشر امريكي غامر بحوالي 50 مترا في داخل الكهف وعندما وصل الى النهر اطلق رصاصة ليثبت انه وجد كهف ذا اهمية كبيرة


تبلغ درجة حرارة الكهف حوالي 16 درجة مئوية على مدار السنة


تتكون المغارة من كهفين منفصلين من الحجر الجيري الكارستي والمترابطين معا والتي يبلغ طولها حوالي 9 كيلومترات اي 56 ميل


لا يمكن زيارة المغارة الا بالقوارب التي تنتقل عن طريق النهر الموجود تحت الارض والذي يوفر مياه الشرب العذبة لاكثر من مليون لبناني ففي عام 1958 اكتشف علماء الآثار اللبنانيين صالة العرض العليا او الكهف العلوي الذي يبلغ ارتفاعه 60 مترا اي 200 قدما فوق الكهف السفلي والذي يحتوي على نفق وسلسلة من الممرات ليتمكن السياح من الوصول اليها بشكل آمن دون التاثير على المناظر الطبيعية كما انه يضم اكبر رواسب كلسية معروفة في العالم


تتالف الكهوف التي تتكون منها مغارة جعيتا من سلسلة من الغرف والتي يصل ارتفاع اكبرها 12 مترا اي 39 قدما


مع ان مغارة جعيتا تعتبر رمزا وطنيا لبنانيا واهم وجهة سياحية الا انها تلعب دورا اجتماعيا واقتصاديا وثقافيا هاما في البلاد كما انها كانت واحدة من افضل 14 مشاركا في مسابقة عجائب الدنيا السبعة الجديدة حيث تم العثور على الآثار القديمة لمسابك معدنية في كهف صغير بالقرب من نهر في وادي نهر الكلب مما يشير الى ان الكهف كان يستخدم في العصور القديمة لانتاج السيوف

reaction:

تعليقات