عادات غريبة لعيد الاضحى في الصين والجزائر

القائمة الرئيسية

الصفحات

عادات غريبة لعيد الاضحى في الصين والجزائر

يحتفل المسلمون في الصين بعيد الاضحى بالصلاة و تبادل المباركة, و من الطقوس الغريبة التي تقوم بها قومية الويغور في منطقة شنغ ينغ شمال غربي الصين, هي ان احد ذكور العائلة المتمكنين من ركوب الخيل, ياتي ممتطيا فرسه من بعيد و يتجه مسرعا نحو الاضحية, ليتقطها و يحملها معه على الفرس دون ان يسقط من فوقه.




و بعد التقاط الفارس للاضحية, يقوم ذكور العائلة بالاجتماع حول الاضحية ليقراوا الكثير من الادعية و الايات القرآنية, لمدة لا تقل عن خمس دقائق, ثم يقوم احد الكبار او شيخ الجامع بذبح الاضحية, ليتم تقطيعها و توزيعها بالصورة الاسلامية الصحيحة ثلث للفقراء, ثلث للاقارب, و الثلث الثالث لاصحاب الاضحية.





الجزائر
يحتفل الجزائريون بعيد الاضحى كسائر المسلمين, الا انهم يتفردون ببعض الطقوس, و منها ما هو غريب, مثل الاحتفال في الايام السابقة للعيد من خلال تنظيم مسابقات على مستوى الاحياء لمصارعة الكباش, اذ تتنافس الاسر في الحي من خلال اشراك كباشها في مصارعة تنتهي بفوز كبش و احد, بعد عدد من التصفيات التي تجري بين كل كبشين على حدا, يعتبر الفائز فيها هو الكبش الذي اجبر الاخر على الانسحاب.



و يقلد الاطفال الكبار من خلال اجراء مصارعات بين الخراف التي اشترتها اسرهم كاضحية, في مسابقة شبية بتلك المخصصة للكباش, و الجدير بالذكر ان السلطات الحكومية لا ترحب بهذه العادة, الا ان الجزائرين مستمرين في تطبيقها كل عام.

reaction:

تعليقات