معلومات عن جزر فارو والسياحة فيها - موسوعة المعرفة الشاملة

أعلان الهيدر

الأربعاء، 29 يناير 2020

الرئيسية معلومات عن جزر فارو والسياحة فيها

معلومات عن جزر فارو والسياحة فيها

جزر فارو تقع شمال المحيط الاطلسي على بعد حوالي 250 ميلا اي 402 كم شمال اسكتلندا، والتي ترتبط سياسيا مع الدنمارك منذ القرن الرابع عشر كما انها تتمتع بالحكم الذاتي منذ عام 1948م، يمكن ايضا عند الاجابة عن سؤال: اين تقع جزر فارو ذكر بعضا من المعلومات عن هذه الجزر فيما ياتي:


جزر فارو هي عبارة عن مجموعة من الجزر القائمة على حمم ذات منحدرات ساحلية وقمم مرتفعة، فاعلى نقطة فيها يمكن ان تصل الى 882 مترا.


يتحدث سكان جزر فارو باللغة الدنماركية واللغة الفاروية.


عدد السكان جزر فارو 46345 نسمة.


نظام الحكم في جزر فارو برلماني ديمقراطي، كما يتالف البرلمان فيها من 32 عضوا تنتخبه هيئة تنفيذية برئاسة الرئيس.


تبلغ مساحة ارض جزر فارو 1399 كيلومتر مربع.


تقع جزر فارو على خط العرض 62º شمالا وعلى خط طول 7º غربا.


الديانة في جزر فارو هي الديانة اللوثرية.


المناخ في جزر فارو محيطي ومعتدل مع وجود تباين بسيط في درجات الحرارة وضباب وامطار بشكل متكرر، حيث يبلغ اجمالي هطول الامطار سنويا في هذه الجزر حوالي 1600 ملم


يمكن ضمن الاجابة عن سؤال: اين تقع جزر فارو الاشارة عن الغطاء النباتي في جزر فارو والذي يتكون من الطحالب والاعشاب والمستنقعات الجبلية، كما تعد هذه الجزر خالية من الاشجار؛ ويعود السبب في ذلك الى الرياح الغربية القوية والعواصف المتكررة وبرودة الجو في فصل الصيف.


يعيش في جزر فارو الضفادع والزواحف والثدييات الاصلية كالارانب والفئران والعديد من الطيور البحرية.






التركيبة السكانية لجزر فارو
يعتقد ان اوائل سكان هذه الجزر كانوا من الرهبان الايرلنديون الذين عاشوا في مستوطنات صغيرة، وفي وقت لاحق زادت اعداد السكان في هذه الجزر، ولكنها لم تتجاوز 5000 شخص حتى القرن التاسع عشر، وفي عام 1349م مات حوالي نصف سكانها بمرض الطاعون.



والعوامل التي ساعدت في زيادة اعداد السكان في جزر فارو منها: التحضر والازدهار الصناعي، ووفقا للتعداد السكاني في عام 2011 م بلغ عدد سكانها 48،600 نسمة، كان منهم 43،135 تمت ولادتهم في جزر فارو و3597 من مواليد الدنمارك او غرينلاند و1614 من خارج الدنمارك، وبذلك يمكن القول بان سكان جزر فارو ينتمون الى 77 دولة مختلفة، ويتالف معظم سكان هذه الجزر من اطفال تقل اعمارهم عن 15 عاما بنسبة 97%، ويمكن تصنيف جزر فارو حسب عدد سكانها الى ان اكبر جزيرة من حيث عدد السكان هي جزيرة ستريموي والتي يبلغ عدد سكانها 4.450، واصغر جزيرة من حيث عدد سكان وهي جزيرة ليتلا ديمون والتي تعد في الوقت الحالي غير ماهولة بالسكان





الاقتصاد في جزر فارو
 الاقتصاد في هذه الجز، فمنذ عام 1900م تحول الاقتصاد فيها من الزراعة وتربية الاغنام الى الاقتصاد القائم على صيد السمك وتصديره، ويضاف الى ذلك تربية الدواجن والاغنام حيث لا يزال الصوف مستخدما في صناعة الغزل والحياكة المنزلية الصغيرة في هذه الجزر، كما يعد الوقود والصناعات الاساسية ومعدات النقل في هذه الجزر من اهم الواردات، ولكن في منتصف التسعينيات عانت جزر فارو من ازمة اقتصادية حادة ادت هذه الازمة الى هجرة اعداد كبيرة من سكانها الى الدنمارك وبعدها عاد الكثير من السكان بعد ما تم حل الازمة في الفترة الواقعة ما بين 1997-1998م.



السياحة في جزر فارو
يمكن ايضا التطرق الى اسباب اعتبار جزر فارو جوهرة خفية يجب على الجميع زيارتها ومن هذه الاسباب: تعد جزر فارو موطنا للعديد من المناظر الطبيعية والغير ملوثة والمنحدرات والجبال المذهلة والقرى الخلابة المصنوعة من المنازل الصغيرة فعند زيارتها سيتضح للزائر بانها واحدة من اكثر المناطق النائية في العالم والتي تتمتع بشوارع غير المزدحمة، ولهذا يتواجد فيها فقط ثلاث اشارات مرور؛ للتحكم في الحركة المرورية، وتعد تلال العشب في جزر فارو دعوة لعشاق رياضة المشي لمسافات طويلة والتمتع بالمناظر الخلابة من اعلى نقطة فيها.



من ناحية اخرى تعد المخلوقات في هذه الجزر مثيرة للاعجاب مما سيتيح الفرصة للزائر من مشاهدة بعضا من هذه المخلوقات الغريبة سواء من السماء حيث تم رصد 300 نوع مختلف من الطيور في جزيرة فارو منها 200 طير مهاجر فوق شمال المحيط الاطلسي والجزر الاخرى الى المخلوقات البحرية كالروبيان والجمبري والاعشاب البحرية والشعاب المرجانية الملونة والانواع المختلفة من الاسماك النجمية ولذلك يعد الغوص في جزر فارو تجربة لا غنى عنها؛ لان قاع المحيط في هذه الجزر يعد من اكثر مناطق العالم تنوعا بيئيا.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.