ظاهرة غريبة لبلدة في البرازيل يكثر فيها التوائم

تعتبر “كانديدو غودوي” البرازيلية بلدة فريدة من نوعها حقا ويعود السبب في ذلك الى سكانها المحليين من التوائم





حيث تلقب البلدة بـ “بلدة التوائم” بسبب العدد الهائل من التوائم فيها والذي يصل الى معدل 1 من بين كل 10 نساء حوامل اي نسبة التوائم تقارب 1000% بالنسبة للمتوسط العالمي




وجرت العديد من المحاولات لتفسير هذه الظاهرة الغريبة واغلبها وضعت اللوم على النازيين حيث يقولون بان الامر بسبب الدكتور الاكثر قسوة “جوزيف منجل” فيعتقد بعض المؤرخين ان الدكتور قام بالفرار الى معكسر اوشفيتز لاجراء تجاربه الطبية التي قتلت حوالي 400000 معتقل




الدكتور نفذ العديد من التجارب لاكتشاف الجين المسؤول عن انتاج التوائم لكنه لم يتسبب بحصول اي امر حينها الى ان قام بزيارة مدينة “كانديدو غودوي” على انه طبيب متجول وقام بتقديم العلاج للعديد من النساء في البلدة ويزعمون بانه اعطى لهم مزيج من الادوية التي تتسبب بانتاج هرمونات لانجاب التوائم لتكن هذه النتيجة

0 التعليقات: