الجمعة، 24 يناير 2020

نبذة عن المغرب والمناطق السياحية فيها

السياحة في المغرب
يحظى قطاع السياحة في المملكة المغربية باهمية خاصة جعلت المغرب البلد الاكثر شعبية سياحيا على مستوى القارة الافريقية، ففي عام 2013 استقبلت المملكة المغربية ما يقارب 10 مليون سائحا، ومن الناحية التضاريسية فان التنوع الجيولوجي يسهم في ان تكون المغرب وجهة سياحية اخَاذة بسبب وجود جبال الاطلس المرتفعة، والشواطئ المائية وما تحتوي عليه من منتجعات، والكثبان الرملية الذهبية، اما من الناحية التراثية والتاريخية فان المملكة المغربية تحتوي على العديد من المعالم والمدن السياحية، ومن بين هذه المعالم السياحية يوجد 9 معالم سياحية ضمن قائمة اليونسكو للتراث العالمي، كما ان تكلفة السياحة في المغرب المنخفضة نسبيا اسهمت في وجود هذه الشعبية ما يجعلها المقصد السياحي الابرز في القارة الافريقية.


مقومات السياحة في المغرب
الى جانب تكلفة السياحة في المغرب المعقولة مقارنة بالعديد من الدول والمدن السياحية حول العالم فان هناك مجموعة من المقومات التي اسهمت في ان تكون المغرب من اهم الدول سياحيا في قارة افريقيا والعالم ككل، ومن ابرز مقومات السياحة في المغرب ما ياتي:


وجود العديد من المدن التاريخية في المملكة المغربية والتي تعكس جانبا حضاريا هاما من خلال بيان الانماط المعيشية للحضارات السابقة التي جابت المملكة المغربية فيما مضى.


وجود بعض الانماط المعيشية المحببة لدى بعض السياح كتلك المنطقة الموجودة في مدينة فاس المغربية والتي تعد اكبر منطقة في العالم خالية من السيارات.


وجود العديد من الشواطئ التي تحظى بشعبية واسعة لدى عدد كبير من السياح، حيث تحتوي هذه الشواطئ العديد من المرافق والانشطة المائية المحببة لدى السياح.


يوجد العديد من الاطباق الشهية التي يوفرها المطبخ المغربي الذواق، من خلال وجود العديد من المطاعم التي تقدم الماكولات البحرية وغير البحرية الشهية.


وجود الصحاري البرية التي تعد من الوجهات السياحية الهامة لدى فئة خاصة من السياح، حيث يمكن للسياح الذهاب الى البراري، والقيام بالمغامرات المرتبطة بعمليات التخييم البري، فضلا عن استخدام سيارات الدفع الرباعي المثيرة.





تكلفة السياحة في المغرب
تعتمد تكلفة السياحة في المغرب على طبيعة البرنامج السياحي الذي يتخذه السائح الى المملكة، ففي ظل وجود العديد من المدن السياحية والمعالم المتنوعة في المملكة المغربية يظهر التفاوت في تكلفة السياحة في المغرب، وبصورة عامة فان شعبية المملكة المغربية سياحيا ساهمت في وجود برامج سياحة منتظمة باسعار معقولة بسبب اتاحة العديد من الخيارات للتنقل، فضلا عن وجود بعض الرحلات السياحة التي تحتوي على عروض موسمية كتلك الرحلات التي تحتوي على اسعار مخفَضة الى مدينة اكادير المغربية، وهناك بعض شركات الطيران التي تمنح بعض الخصومات للسياح بسبب اتفاقيات تعاون بين هذه الشركات وين الحكومة المغربية بهدف تقليل تكلفة السياحة في المغرب، وتشجيع السياح على زيارة مدنها




وترتبط العديد من المدن المغربية بسكك حديدية تقلل من تكلفة السياحة في المغرب، حيث ان القطار يعد افضل وسيلة نقل بين المدن المغربية، كما يمكن للسياح التنقل بواسطة بعض الحافلات ذات الجودة العالية والتكلفة المنخفضة، اما بالنسبة للتسوق فان تكلفة السياحة في المغرب تعد معقولة بسبب ثابت الاسعار في المتاجر المغربية التي تحتوي على الاواني النحاسية والمنتجات الجلدية والسجاد، خاصة في مدينة مراكش، حيث تعد هذه المدينة وجهة سياحية لذوي الدخل المحدود، فهي تحتوي على بعض المعالم السياحية المجانية، فضلا عن توافر بعض المعالم باسعار رمزية في متناول الجميع، كدخول بعض المتاحف مقابل دولارين او خمسة دولارات، او تجربة الحمامات المغربية مقابل دولار واحد فقط.




اهم المناطق السياحية في المغرب
تختلف تكلفة السياحة في المغرب تبعا للمدينة او المعلم الذي يتم زيارته، حيث ان زيارة منطقة سياحية محددة في المملكة المغربية قد يكون لها بعض الكلف المختلفة عن زيارة منطقة اخرى، ومن اهم المناطق السياحية في المغرب ما ياتي:



منقطة فولوبيليس
تقع هذه المنطقة التاريخية في مدينة مكناس المغربية، وهي من ابرز المواقع السياحية في المملكة المغربية، وتكمن اهميتها في كونها احدى مواقع التراث العالمي لليونسكو، وهي عبارة عن موقع روماني قديم يحتوي على العديد من الاعمدة والاعمال الفسيفسائية بالاضافة الى وجود مجموعة من الكتل الحجرية الضخمة.




باب المنصور
يعد باب المنصور من اهم معالم مدينة مكناس المغربية، وهو عبارة على بوابة اثرية كانت فيما مضى تربط بين العاصمة الملكية السابقة والمدينة القديمة، ومن ابرز ما تتميز به هذه البوابة التاريخية اعمال الخط الخزفي، واعمال البلاط التي تعود الى ثلاثينيات القرن الماضي.




مدابغ الشوارة
ان من اهم ما تتميز به مدينة فاس المغربية وجود العديد من مدابغ الجلود فيها، حيث يتم في هذه المدينة انجاز بعض المقتنيات الجلدية بطريقة دباغة الجلود القديمة، لتصل هذه المدبوغات فيما بعد الى الاسواق المغربية، ويمكن للزائر اخذ جولة في المناطق المخصصة لدباغة الجلود والتعرف الى الخطوات العملية التي يتم بها انجاز هذه الاعمال الجلدية ذات الالوان والاحجام والاستخدامات المختلفة.




مسجد الكتبية
يعد مسجد الكتبية من اهم المساجد التي توجد في المملكة المغربية، وهو يقع في مدينة مراكش، ويعد تحفة معمارية اسلامية عصرية، حيث يحتوي على العديد من الاعمال الزخرفية التي تعكس فن العمارة الاسلامية، كما يتميز هذا الجامع بمئذنته الطويلة، ويحتوي على حديقة تابعة للمسجد يوجد فيها انواع مختلفة من النباتات.

0 komentar: