معلومات عن اللحمية عند الاطفال واسبابها وعلاجها - موسوعة المعرفة الشاملة

أعلان الهيدر

الثلاثاء، 18 أغسطس 2020

الرئيسية معلومات عن اللحمية عند الاطفال واسبابها وعلاجها

معلومات عن اللحمية عند الاطفال واسبابها وعلاجها








ما هي اللحمية وأين تظهر؟



اللحمية هي عبارة عن تجمع صغير من الأنسجة الإسفنجية خلف تجويف الأنف، وحيث أن تلك الأنسجة هي مطابقة تماماً لأنسجة اللوزتين، فيُشار إليها أحياناً باسم "اللوزة الثالثة".


تظهر اللحمية منذ الولادة ولكن قد يزيد حجمها بحلول العام الأول من عمر الطفل، يصل ذروته بين العامين الثالث والرابع. أما بإتمام طفلك عامه السابع من العمر، فيتقلص حجم اللحمية بشكلٍ ملحوظ، كما أنها نادراً ما تستمر بعد سن 10 سنوات.


وبينما تُعد اللحمية جزءً من النظام المناعي للجسم، وتساعد في منع الإصابة بالأمراض، إلا أنها قد تصبح مرتعاً للبكتيريا والالتهابات التي تنتقل بسهولة إلى الأنف والأذن والحلق.










كيف تسبب اللحمية التهابات الأذن الوسطى؟



قد تتسبب اللحمية في حدوث التهاب في الأذن الوسطى بسبب انخفاض المناعة واختلال وظائف القناة السمعية.


وبما أن اللحمية تقع بالقرب من القناة السمعية، وهي القناة التي تصل بين الأذن الوسطى والحلق، فبإمكانها:


أن تكون مصدراً للبكتيريا التي تنتقل عبر القناة وتسبب الالتهابات


أن تتضخم بشكلٍ ملحوظ فتسبب قصوراً في تصريف السوائل من الأذن الوسطى ومن ثمة تنتج عنها الالتهابات


إن إزالة اللحمية لدى الأطفال قد أثبت خفضه لحدوث التهابات الأذن الوسطى وكذلك منعه تراكم السوائل عند الأطفال ممن تجاوزوا سن 3 سنوات من العمر.












أعراض التهاب اللحمية عند الاطفال (تضخم اللحمية)



صعوبة التنفس من الانف اثناء النوم لان زيادة الخلايا تعمل على انسداد الانف من الخلف وبالتالى يسمع صوت الشخير و بقاء الفم مفتوحا اثناء النوم مما يؤدى الى جفاف السوائل فى الفم والبلعوم والتهابات مستمره فيهما مع مرور الوقت.
انسداد قناة ايستاكيوس وامتلاءها بالسوائل مما يؤثر على السمع تدريجيا .
تغير فى الصوت يؤدى الى الخنفان.
صعوبة الرضاعه فى الاطفال من الفم لانه يتنفس من خلاله نتيجة الانسداد الخلفى للانف.
الالتهابات المتكرره فى الانف والجيوب الانفيه نتيجة الانسداد ونمو البكتيريا والافرازات ذات الرائحة الكريهة من الانف.
التهاب الاذن الوسطى.
ونظرا لقلة الاكسجين الناتج عن تنفس الفم تقل وظائف المخ ولا يعمل بكفاءته الكاملة وتقل نسبة الذكاء لان المخ يتغذى على الاكسجين.
مع مرور الوقت واستمرار هذه الاعراض دون علاج واستمرار التنفس عن طريق الفم يظهر وجه الطفل بمواصفات معينه تسمى (وجه ادينويد ) وهى فم مفتوح وجاف , ارتفاع الشفه العليا , بروز ملحوظ للسنتين اللتان فى منتصف الفك العلوى , تضيق فتحتى الانف لعدم استخدامهم بصوره طبيعيه , الوجه الابله .














ما هي مضاعفات اللحمية المتضخمة؟



التهاب الجيوب الأنفية المزمن –
بسبب قصور التصريف وانسداد الأنف
التهاب الحلق واللوزتين المزمن
– بسبب التصريف الزائد للمخاط إلى المنطقة الخلفية للحلق
زيادة أزمات الربو – بسبب دخول المخاط الزائد إلى الرئتين
انقطاع التنفس أثناء النوم – ما يسبب زيادة الضغط على عضلة القلب وعدم انتظام دقاته
تؤثر على ذكاء الاطفال














كيف يتم تشخيص اللحمية؟



إذا ساورتك الشكوك حول إصابة طفلك بتضخم اللحمية، عليك استشارة طبيب الأطفال فوراً. وعادةً ما يتم التشخيص باستخدام منظار الأنف الذي يُظهر درجة التضخم والانسداد.
يخضع طفلك للتخدير الجزئي باستخدام مخدر موضعي، وغالباً ما يضع الطبيب الكريم أو الجيل حول منطقة الأنف قبل الفحص لتجنب حدوث أي انزعاج.
وفي حال لم يتسنى عمل المنظار، قد يطلب الطبيب خضوع الطفل إلى الأشعة لتحديد حجم اللحمية المتضخمة.














تشخيص و علاج اللحمية فى الاطفال



يتم فحص الانف بالمنظار و ملاحظة اللحميه فاذا كانت متضخمه وتؤدى الى الاعراض السابقه كما يتم التاكد ايضا بالاشعه ويتم استخدام طرق العلاج معها كما يتم فحص الاذن ايضا للتأكد من وجود التهابات بها ام لا .
أفضل طرق العلاج هى استئصال اللحميه تحت تخدير تام للطفل وتعد هذه العمليه من أسهل العمليات ولا يوجد الم بعد إجراءها وفى الغالب يصاحب الاستصال عمليات أخرى مثل تهوية طبلات الأذن واستصال اللوزتين إذا كانت هناك ضرورة لذلك .
قد يتم معالجة تضخم وزيادة حجم اللحميه بعض الادويه ولكن الافضل استئصالها.














ملحوظات مهمة بخصوص اللحمية :-



الغدد الليمفاويه (اللحمية )توجد فى كل الاطفال ولا تسمى لحميه الا عند التضخم.
الغدد الليمفاويه (اللحميه) لها دور مهم فى مقاومة البكتيريا والميكروبات.
وجود هذه الغدد الليمفاويه ليس مرضا ولا يتم استئصالها الا عند التضخم.
اللحميه من الحالات السهله فى التعامل معها وأيضا سريعة الشفاء بإذن الله .

مشاركة عن طريق

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.