السبت، 15 أغسطس 2020

نصائح للام التي تعاني من قلة النوم






قلة النوم عند الامهات



عندما لا تحصل الأم على قدر كاف من النوم سوف تشعر بالتعب والقلق والعصبية وعدم الاتساق وستكون مشتتة عاطفيا وربما تصرفت بشىء من الحماقة. ليس هذا فقط، فالاستمرار في نقص النوم قد يكون له تأثير أطول على الحالة الجسمانية والعقلية. هل تعلمين أن الحرمان من النوم وسيلة معروفة للتعذيب؟


إليك بعض النصائح إذن لتجعلي من الكمية القليلة من النوم التي تحصلي عليه ذات قيمة وأن تتحملي هذا النقص في النوم


١- التمارين


التمارين رائعة. فهي تزيد من نشاطك وتساعدك على النوم بعمق في الليل وذلك من خلال افراز هرمون الاندورفين الذي يبث فيكِ شعورا إيجابيا جميلا. فقط لا تتمرني قبل النوم بثلاثة ساعات. اقرأي عن أهمية الرياضة على سوبرماما.










٢- الكافيين


نتناول القهوة في الصباح حتى نستفيق سريعا، ولكن القهوة أيضا تضيع مجهوداتك إذا حاولتِ النوم، فتأثيرها ممتد يصل إلى عشرة ساعات أحيانا. لذلك قللي من كمية القهوة التي تتناولينها، واجعليها في الصباح فقط.










٣- النوم مبكرا


بمجرد أن ينام طفلك، تقررين استغلال الساعتين في الانتهاء من بعض أعمال المنزل أو متابعة الايميل أو مشاهدة التلفزيون، ولكن الأهم من كل هذا هو أن تنامي. فمثلا، مها ام لطفل لديه خمسة أشهر، تذهب للنوم في السابعة مساءا مرة واحدة على الأقل كل أسبوع، وقد تلجأ أحيانا لإرضاع الطفل عن طريق الببرونة في أول رضعة خلال الليل حتى تستطيع أن تحصل على أطول مدة ممكنة من النوم.










٤- القيلولة


بالتأكيد سمعتي عن النصيحة التي تقول "نامي عندما ينام الطفل". افعلي ذلك، حتى لو لعشرين دقيقة فقط. فهذه القيلولات المتفرقة تعطيك طاقة هائلة لبقية اليوم، ولكن لا تنامي لأكثر من ٣ ساعات حتى لا يؤثر ذلك على نومك بالليل.










٥- التنظيم


من الصعب أن تضعي جدولا لنوم طفلك وهو لديه شهرين، ولكن يمكنك فعل ذلك عندما يكون لديه ستة شهور. يمكنك أن تضعي روتين وتدربيه عليه لينام خلال الليل. اقرأي عن تنظيم نوم المولود في السنة الأولى على سوبرماما..








٦- تقسيم المهام


الأب له دور، فهو ببساطة أب. بالطبع هو لديه عمله، ولكن لا يمكنك أن تقومي وحدك بكل ما يخص طفلكما. اطلبي منه أن يجالس الطفل بينما تنامين أنتي قليلا، أو حتى أن يأتي لكي بالطفل لترضعيه وأنتي نصف نائمة.










٧- اطلبي المساعدة


تقول غادة، أم التؤام: عندما كانت الفتاتان أصغر من ذلك، كنت أطلب من أي شخص يزورني من العائلة أو أصدقائي، أن يجالس الطفلتين بينما أذهب أنا لأخطف لي شيئا من النوم.








٨- انسي البيت


كل شىء في البيت من الممكن أن يؤجل. المهم النوم. نامي، ثم قومي بمهام البيت بعد ذلك وأنت نشيطة وكلك حماس. تذكر أن ترتبي أولوياتك دائما وأن تجعلي النوم هو الأولوية الأولى أو الثانية على أقل تقدير. إقرأي المزيد اعن تنظيم الوقت والأولويات على سوبرماما.










9- استغلال الفرص


في الأجازة استغلي وجود زوجك لتتركي الطفل معه وتنامي، عندما تزورك والدتك اتركي معها الطفل ونامي، نامي مبكرا قدر استطاعتك، استغلي كل فرصة لتنامي.










10- تحدثي مع زوجك


واحدة من أهم مشكلات الحرمان من النوم هو أنك دائما تبحثين عنه، وهذا قد يؤثر على علاقتك بزوجك. اشرحي له ما تمرين به واجعليه يقدر ظروفك ويساعدك.










11- الغذاء الجيد


كلي فواكه وخضروات وبقوليات خلال اليوم لتعطيكي الطاقة. وتجنبي الوجبات الثقيلة قبل النوم.












12- النوم مع المولود


بعض الأمهات يرون أن النوم مع الطفل على سرير واحد يعطيهن فرصة لنوم أطول. فإذا كنت مع هذا الرأي، راعي أن يكون نوما آمنا لطفلك. إقرأي المزيد عن النوم المشترك على سوبرماما..














إلى هنا، انتهت نصائح سوبرماما، هل لديك المزيد من النصائح؟ وهل تنالين كفايتك من النوم؟






إذا كنت أكثر عرضة لحوادث القيادة أو أقرب إلى النعاس أثناء القيادة


العلاج السريع: إذا كنت تقودين سيارتك وبدأ رأسك يميل من قوة النعاس، عليك إيقاف السيارة فوراً في مكان آمن والحصول على غفوة أو انزلي من السيارة واستنشقي بعض الهواء النقي. إذا كان طفلك معك، لن تستطيعي الحصول على غفوة. لكن تناول فنجان من القهوة أو أي مشروب آخر يحتوي على الكافيين سيؤدي مهمة إيقاظك بسرعة، غير أنه لن يعوضك عن الحصول على مزيد من النوم.










تجدين صعوبة بالغة في التركيز على المهمات الأساسية


العلاج السريع: بالنسبة لترتيب جدول أعمالك، قومي بأكثر المهام صعوبة أول النهار حين تكونين في أوج نشاطك. واحتفظي بالأعمال التي تتطلب تركيزاً أقل لفترة ما بعد الظهيرة عندما يبدأ النعاس بالتسرب إلى جفنيك.










أنت عصبية المزاج وحادة الطبع بصورة متزايدة في تعاملاتك مع زوجك وأولادك


العلاج السريع: حاولي تجنب المواقف التي تستنفذك عاطفياً. خذي نفساً عميقاً عدة مرات وفكري ملياً قبل البدء بالتحدث. لا تدعي الأشياء الصغيرة تتحول إلى مشاكل كبيرة.












تجدين صعوبة بالغة في إنهاء الأعمال البسيطة


العلاج السريع: قومي بتبسيط روتينك اليومي. تقول هبة "أنا أغسل وأجفف ملابس جميع أفراد أسرتي لارتدائها إلى المدرسة والعمل، ولكني لا أقوم بطيها ووضعها في مكانها، بل أرتبها في كومات منفصلة كي يجد كل شخص ما يخصه. لا وقت لدي لتصنيف أزواج الجوارب (الكلسات أو الشرابات)، لذا أضعها في كومة كبيرة ليجد كل فرد جواربه الخاصة كل يوم."

0 komentar: