القائمة الرئيسية

الصفحات

معلومات عن ضيق التنفس اثناء الحمل





ضيق التنفس اثناء الحمل




الحمل وعلاقته بضيق التنفس




من الطبيعي أن تشعر الأم خلال الحمل بضيق التنفس وقد تحدث عند كل الأمهات خلال الحمل فهو بالتأكيد أن كل الأمهات خلال الحمل تشعر بضيق في التنفس وذلك أيضا لأنه مرض معروف للحامل، خاصة في بداية مراحل الحمل وآخره، وخاصة في مراحل الحمل الأخيرة بسبب زيادة حجم الجنين مما يؤدي إلى زيادة الضغط على الحجاب الحاجز فذلك تشعر الأم بضيق التنفس، وخاصة إذا كانت حامل في توأم.








وإذا كان السائل يوجد بكمية كبيرة محيط بالجنين، وهذا المرض لا يسبب ضرر على الجنين، ولكن يجب على الأم أثناء فترة حملها أن تستشير الطبيب إذا وجدت أي خطورة مصاحبة لضيق التنفس.








كما أن الأم في هذه المرحلة من الحمل تحتاج إلى كمية كبيرة من الأكسجين، لكن سبحان الله تعالى جعل جسمها لا يحتاج إلى كمية من الأكسجين بسبب زيادة هرمون بروجيسترون الذي يؤدي إلى حفز مركز التنفس في المخ.










ما هي النصائح التي يجب الالتزام بها للتخلص من ضيق التنفس؟



هذا المرض عندما لا يصاحب أي أضرار فهو يكون الطبيعي لا يؤثر على الأم أو الجنين. ولكن لكي تتخلص الأم من ذلك المرض يجب أن تكون حركتها بطئية، فإذا كانت نشطة من الضروري عدم التسرع في تحركاتك أثناء الجلوس، كما يجب أيضا عند الجلوس أن تستقيمي مع إسناد أكتافك إلى الوراء لكي تعطي الرئة التمدد بشكل أكبر، وخلال فترة النوم يجب وضع الوسائد الإضافية لتشعر الأم بالراحة الكبيرة.










كما يجب على الأم خلال فترة الحمل أن تمارس تمارين التنفس، مما يؤدي إلى عدم الشعور بمرض تنفسي ومنها: الربو، التهاب الشعب الهوائية، وبعد استشارة الطبيب لأنه مفيد جدا لضيق التنفس مما يساعد على التقليل من آلام اللأم خلال فترة الحمل وأيضا التوتر العصبي كما أنه مفيد جدا عند فترة المخاض. ويمكن أن تمارس الأم التمارين في وضع أن تكون مرتاحة فيه، فعند ممارسة التمارين يجب على الأم أن تجلس على الكرسي أو تقف مع الاستقامة، كما أن يجب على الأم أن تكون في وضع الراحة ثم تتنفس بشكل بطئ مع ملاحظة ارتفاع صدر الأم حتى تؤدي إلى تتمدد الرئتين بشكل أكبر ثم إخراج نفس قليل بحيث تخرج الهواء من الرئتين وعلى الأم أن تكرر هذا لمرات كثيرة مع ملاحظة ببطء.








هل من الممكن أن يصاحب ضيق التنفس خلال فترة الحمل أضرارا خطيرة؟
نعم من الممكن أنه يصاحب أضرارا إذا كانت الأم تتألم من مرض تنفسي ومنه: الربو، الالتهاب الرئوي. أو أثناء فترة الحمل قد تحدث عدة تغيرات ومنها : تخثر الدم، كما من الممكن أيضا أن يؤدي إلى انسداد رئوي بسبب تجلط الدم الذي قد يصل إلى الرئتين، وهذا الأمر قد يحدث بشكل قليل جدا لا يحدث كثيرا. ولكن عندما يحدث يؤدي إلى ضرار كثيرة، ومن أضراره أنه قد يحدث ضيق في التنفس بشكل غير مباشر أو بشكل قوي، وفي هذا الأمر يجب على الأم استشارة الطبيب، وإذا صاحب ضيق التنفس أى من الأضرار التالية لابد من الضروري استشارة الطبيب .






كثرة التنفس
كثرة التنفس وضعف القلب والضعف العام
تفاقم الربو
كما تشعر الأم أيضا بآلام في الصدر وعند التنفس
ازرقاء حول الشفاه والأصابع مع شحوب الوجه .
الشعور بالحمى والقشعريرة
تشعر الأم بالخوف من نقص الأكسجين

تعليقات