ذكاء جحا وصانع الاختام


ذكاء جحا وصانع الاختام


جاء “حسن” صديق جحا وقال له: أريد أن أصنع ختمًا وليس عندي مال كثير,

 فقال جحا: لا بأس وانطلق معه إلى صانع الأختام, وقال جحا: كم يُكلِّف الحرف الواحد؟ 

فأجاب صانع الأختام: عشرة دراهم, فقال صديق جحا: ليس معنا سوى عشرين!!

فنظر جحا إليه وفكَّر قليلاً ثم قال للصانع: اصنع لنا ختمًا باسم “خس”.

قال الصانع بدهشة: ما هذا الاسم؟

فقال: وما شأنك أنت؟ اصنع ما نريد.

وصنع الصانع لهما الخاتم، وعندما أراد أن يضع نقطةَ الخاء

, قال له جحا مسرعًا: ضع النقطة على آخر السين..

 فضحك الصانع وعرف أن ما يريده جحا هو اسم “حسن”

 ولم يأخذ منهما شيئًا.

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق