الغراب العطش


عطش غراب مرة واراد الشرب وطفق يبحث عن ماء في كل ما جاوره من

 الجهات فخاب سعيه ولم يجد الا جرة في قعرها قليل من الماء.

لم يقدر ان يصل اليه لبعد غورها, ولطول عنقها ولكن العطش اشتد به ,

فأعمل فكره في تدبير حيلةيرفع بهاالماء اليه ما دام هو غير قادر

 على الوصول الى الماء.

فصمم على الا يترك المكان حتى يشرب من تلك الجرة,

وقال في نفسه: اذا صدق العزم وصلت السبيل.,,,

عند ذلك التفت حوله, فرأى حجارة صغيرة بكثرة, فذهب اليها ,

واخذ واحدا بمنقاره ورماه في الجرة فارتفع الماء قليلا فعاد وجاء بغيره ,

 فزاد ارتفاع الماء , وادرك انه اذا استمر عمله هذا ودأب عليه بلغ غايته,

واطفأ حرارة عطشه.

فلبث ينقل الحجارة ويرميها في جوف الجرة , والماء يرتفع فيها , قليلا قليلا ,

حتى امكنه ان يصل اليه اخيرا فشرب حتى روي بعد صبره وجهده.

وكذلك: من جد وجد فلا ارباح تأتى الى من يبخل ببذل الجهد.

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق