الاثنين، 28 سبتمبر 2020

ابيات شعر حزينة عن موت صديق مقرب


ابيات شعر حزينة عن موت صديق مقرب

نثر عن موت الصديق


"مات صديقي وسيموتُ غيرهُ الكثيرون وسنموت نحنُ عن قريب او بعيد وننزِل منازِل كما نزلت ونقف بين يدي الملِك يوم الوعيد وهذهِ سُنة الله تعالى في خلقهِ انه لا باقي سِواه والكل سيفنى"




"صديقي ها انا اليوم بعد رحيلك اعلم بانهُ لن اسمع اجراس الموت تدق في شفتيك بعد اليوم أُعلمُ مُنذ احتضنك القبر تحت الترابِ وقفتُ كذاكرة تقف على شفيرِ النسيان اعلم ستمنحُك افواه المتملقين الواقفين على ارجلِ الخطيئةِ في ارض انطلت عليها خُدعةِ الحياةِ المُقحلةِ نياشين السلامِ والمحبةِ والصدقِ والطهرِ والوفاء سيقولون: عظيمٌ اغتالهُ الموت في غُلسِ الشباب الذِكر يبقى زمانا بعد صاحِبه وصاحب الذِكرِ تحت الارضِ مدفون"




"جائني خبرٌ وهز القلب ودقاتِه يوم قالوا صديقك مات والحق صلاته ذهبتُ ودعيتُ بصدق وانا بصلاتهِ عسى الله يغفُر بدعواي ماضي حياتهُ رفعتُ النعش وعلى كتِفي ثباتهُ وكُل همي الفردوس تُصبِح جزاته انحنيتُ عِند قبرِه على رُكبتي مِن غلاتِه وبكيتُ والناسُ يقولون من يعمل سواتهُ ما دروا ان صديقي تحت التراب اصبح مباتُهُ وصديقهُ فوق التراب تتثاقلُ خُطاته اصبحتُ مجنونا مُستغرِبا مِن الميت سُكاتهُ ينتظِر كلمة ويمسحُ لاجلِها دمعاتُه"






 بيت شعر عن موت الصديق لشاعر فقد صديقه يقول فيه:


لقد ابكرت يا رجل الرجال واسرجت المنون بلا سؤال

فاججت الاسى في كل قلب وجارحة وما ابقيت سالي

نعى الناعي فروعنا جميعا وجاز الجرح حد الاحتمال

هل الايام تغدر في اديب سما فوق المصالح لا يمالي

خسرنا الحلم والخلق المزكى خسرنا هيبة الرجل المثالي

فلم اتوقع الماساة اصلا ولا خطرت ولا جالت ببالي

ضياعك يا صديقي كان مرا اضاع النور في حلك الليالي

تؤم الناس بيتك كي تعزي ولكن من يعزيني بحالي

انا المجروح من موت تدلى ليغدر في صديق كان غالي




افضل بيوت الشعر عن موت صديق مقرب


أبيات الشعر لحسان بن ثابت يرثي صديقه الصحابي الجليل سعد بن معاذ: 


لقد سجمت من دمع عيني عبرة وحُق لعيني ان تفيض على سعد

قتيل ثوى في معرك فجعت به عيون ذواري الدمع دائمة الوجد

على ملة الرحمن وارث جنة مع الشهداء وفدها اكرم الوفد

فانت الذي يا سعد ابت بمشهد كريم واثواب المكارم والحمد

بحكمك في حيي قريظة بالذي قضى الله فيهم ما قضيت على عمد






بيت الشعر عن موت الصديق لجرير يقول فيه:


لولا الحياءُ لعادني اِستِعبارُ ولزُرتُ قبركِ والحبيبُ يُزارُ

ولقد نظرتُ وما تمتُّعُ نظرة في اللحدِ حيثُ تمكن المِحفارُ

فجزاكِ ربُّكِ في عشيرِكِ نظرة وسقى صداكِ مُجلجِلٌ مِدرارُ

ولهتِ قلبي إِذ علتني كبرةٌ وذوُو التمائِمِ مِن بنيكِ صِغارُ

أرعى النُجوم وقد مضت غورِية لا عُصبُ النُجومِ كأنهُن صِوارُ

نِعم القرينُ وكُنتِ عِلق مضِنة وارى بِنعفِ بُلية الأحجارُ







أبيات شعر يقولها صديق بعد وفاة صديقه في مرض عضال:


تبكي عيون الانام قرتها ونورها بينهم وبهجتها

ودتْ لو انْ بالعمى قد اكتحلتْ ولم يغب من يزينُ نظرتها

والكِبْدُ يا ويح كبدِ ناضجة والنفس هد الفراق قوتها

احقا ان الحسين غادرنا لبقعة اسكنتْه تربتها

فان يكنْ فهْي امه اخذت من حسنه حظها وحصتها

وكان قد شاقها محبتُهُ فاطفاتْ بالعناق جمرتها

فلا تلمْ في القلوب منكسرا فحبـُّه قد اصاب حبتها

فكمْ راينا من خلْقـه دررا اذا انتقيت وجدت صفوتها

كالبدر زانتْـهُ في السما نجمٌ وزانهـن وكان غرتـها

ابو الخصال التي سمعت بها لكـنـه يستقـلُّ كثرتها


شاهد ايضا:

ابيات شعر جميلة عن السهر


ابيات شعر رائعة عن السعادة


اجمل الاشعار والاقوال عن الطبيعة


شعر بدوي رائع عن الشوق والحنين


اقوال واشعار جميلة عن عزة النفس


شعر جميل عن الشهامة والمروءة


0 komentar: