تعرف على فوائد الثوم للمرأة الحامل - موسوعة المعرفة الشاملة

أعلان الهيدر

الثلاثاء، 25 أغسطس 2020

الرئيسية تعرف على فوائد الثوم للمرأة الحامل

تعرف على فوائد الثوم للمرأة الحامل







فوائد الثوم


للحامل:

يوفر الثوم مجموعة متنوعة من الفوائد الطبية منذ آلالاف السنين . الثوم قد يساعد على علاج بعض المشاكل الصحية التي تحدث عادة أثناء الحمل ، مثل ضعف الدورة الدموية و ارتفاع ضغط الدم . قبل البدء بتناول الثوم سواء كنت حاملا أو اثناء الرضاعة الطبيعية ، فعليك بإستشارة طبيبك لمناقشة الجرعة الآمنة والأخطار المحتملة .





وظيفة الثوم

يحتوي الثوم على alliin التأسيسية ، وهو مشتق من الأحماض الأمينية الكبريتية الذي يحول إلى الأليسين ، ويوضح مركز ميموريال سلون كيترينج للسرطان . الأليسين يبدو نوم من المضادات الحيوية ، لخفض الكولسترول ، له تأثيرات على ترقق الدم وتأثيرات مضادة للأكسدة . يبدو ان الثوم أيضا يساعد على خفض ضغط الدم وتقليل مخاطر سرطان المعدة والقولون والمستقيم . بالإضافة إلى ذلك ، الثوم يريح العضلات الملساء ، ويوسع الأوعية الدموية ، ويحفز المناعة في حين انه تمنع ردود فعل الأجسام المضادة ، ويحسن امتصاص السيلينيوم ويقلل من الإجهاد التأكسدي .








فوائد الثوم للحامل


الفوائد الصحية المحتملة للثوم أثناء الحمل ، في استهلاك 2-4 فصوص من الثوم الطازج كل يوم ، أو تأخذ 600 إلى 1 ،200 ملليغرام ، بناءاً على ابحاث جامعة ميريلاند للمركز الطبي . بدلا من ذلك ، يمكن أن تأخذ 0 ،03-0 ،12 ملليلتر من الثوم الضروري النفط ثلاث مرات يوميا ، 5 ملليلتر من السوائل يوميا أو استخراج 20 ملليلتر من الاطعمة كل يوم .

مكملات الثوم غالبا ما تأتي في أشكال أقراص الثوم المجففة بالتجميد ، والتي قد تأخذ بمعدل جرعة 400 مليجرام ثلاث مرات يوميا . إسأل طبيبك حول جرعة الثوم إذا كنت حاملا ، لأن هذه الجرعات قد تكون غير آمنة للحالة الصحية الخاصة .

الثوم قد يساعد على تحسين الدورة الدموية ، وخفض ضغط الدم وتقليل مستويات الكوليسترول في الدم ، حسب تقارير سلون كيترينج . الثوم يمكن أن يقلل التعب أثناء الحمل ، فضلا عن تدمير البكتيريا الضارة والفطريات والفيروسات ، وتلاحظ جامعة ميريلاند للمركز الطبي إلى الخصائص المضادة للميكروبات والثوم على حد سواء في العلاجات الموضعية التي تطبق على الجلد والفم وأشكال تؤخذ عن طريق الفم . الثوم يمكن أن يساعد في علاج الالتهابات المهبلية ، بما في ذلك متلازمة فرط الحساسية الخميرة والمبيضات المزمن ، وفقا لمركز الطبي لجامعة بيتسبرغ . كما هو الحال مع أي علاج طبيعي ، فعليك بالتحدث مع الطبيب المعالج قبل استخدام الثوم لأغراض طبية أثناء الحمل أو أثناء الرضاعة الطبيعية .






استخدامات أخرى

الثوم قد يساعد أيضا في منع المرض ، ويوضح المركز الطبي لجامعة بيتسبرغ . الثوم يمكن أن يساعد في علاج التهابات الأذن الوسطى ، والقدم الرياضي ، ومرض السكري وارتفاع ضغط الدم . الأشخاص الذين يعانون من تصلب الشرايين ، وأمراض القلب والأوعية الدموية ، وارتفاع الكوليسترول في الدم ، واضطرابات الدورة الدموية والالتهابات الجلدية قد تستفيد من استخدام الثوم ويضيف سلون كيترينج . كما تم استخدام الثوم طبي للتخلص من الطفيليات ، وعلاج القرحة ومنع أو علاج السرطان ، وفقا لمركز الطبي في جامعة ميريلاند . تدعم البحوث العلمية المقبولة على نطاق واسع لاستخدام الثوم لمنع أو علاج أي حالة صحية .





كميات الثوم للحامل


بالإضافة إلى الثوم الخام المجروش أو فصوص الثوم ، كل شكل من أشكال الثوم يحتوي على كميات متفاوتة من المكونات النشطة . على سبيل المثال ، الثوم ومسحوق الثوم والزيت الأساسي لا يحتوي على الأليسين ، ولكن المسحوق يحتوي على كمية صغيرة من alliin .





تحذير

كغذاء من الطبيعية فإن استهلاك الثوم على نطاق واسع يعتبر غذاء آمن ، حتى خلال فترة الحمل . ولكن هناك آثار جانبية للثوم في منع تجلط الدم التي قد تسبب النزيف المحتمل والغير منضبط أثناء الجراحة أو المخاض والولادة ، كما تحذر جامعة ميريلاند للمركز الطبي . يجب أن لا تأخذ الثوم قبل أو أثناء أو بعد المخاض والولادة أو العملية القيصرية .قد يتفاعل الثوم سلبا مع بعض الأدوية ، مثل مضادات التخثر مثل الكومادين ، الانسولين ، والسيكلوسبورين وساكوينافير ، كما يحذر مركز ميموريال سلون كيترينج للسرطان . الثوم يمكن أن تزيد إفراز الأنسولين الخاصة بك وخفض مستويات السكر في الدم ، وكذلك الحد من امتصاص اليود ، والذي يمكن أن يؤدي إلى قصور الغدة الدرقية ، ومايو كلينيك يحذر .

خلال فترة الحمل ، يجب أن لا تأخذ كميات كبيرة من الثوم التي تتجاوز الكمية المعتادة من الثوم قد تستهلك في نظامك الغذائي اليومي .

خلال فترة الحمل إلا أنه من المهم البقاء في صحة جيدة قدر الإمكان . ولكن العديد من العوامل ، مثل الإجهاد أو عدم الحصول على ما يكفي من ممارسة الرياضة ، ويمكن أن يضعف الجهاز المناعي ، وأترك لكم عرضة لنزلات البرد والأمراض الشائعة الأخرى .

هناك وسيلة سريعة وسهلة وميسورة لتعزيز مناعتك ، عند اكل بعض الثوم الذي يحتوي على كنز من الفوائد الصحية . المركب النشط في الثوم ، الأليسين ، يتم تحريره عندما يتم قطع أو سحق القرنفل (وهي مسؤولة عن الرائحة السيئة في الثوم) . الأليسين من المواد الطبيعية المضادة للبكتيريا وخصائص مضادة للالتهابات (التهاب في الجسم يمكن أن تسهم في عدم التوازن في الهرمونات) . يحتوي الثوم أيضا غيرها من المغذيات تعزيز المناعة مثل مركبات الكبريت ، وفيتامين C والسيلينيوم المعدنية .





دراسات وابحاث

وقد أظهرت الأبحاث الامريكية أن الثوم يحتوي على أكثر من 100 مادة كيميائية مفيدة من الناحية البيولوجية ، مع فوائد صحية هائلة ، وانه مفيد خلال فترة الحمل ، حيث يمكن للثوم ان يقلل من ضغط الدم في الربع الثالث من الحمل .

كما ان أخذ الثوم يعزز وزن الرضع في الرحم . وبالتالي ، عند ولادتهم يصبح وزن الطفل أثقل مما كان يمكن أن يكون إذا كنت لم تتناول الثوم .







فوائد عامة للثوم:


1 ) يستعمل لتقوية مناعة الجسم:

بحيث يمكن أن يسبب تناول فص من الثوم أثناء نوبات الأنفلونزا العلاج الفوري منها. فقد أثبت من خلال الدراسات العديدة أن الثوم مضاد حيوي، وقد أعلن الطبيب الأستاذ هانزرديتر الألماني أنه تأكد أن الثوم يقتل الجراثيم التي تسبب السل والدفتريا، وفي بعض الحالات كان أشد فعالية من البنسلين والستربتومايسن وبعض المضادات الحيوية الأخرى.

2 ) يستعمل لخفض ضغط الدم:

حيث ثبت ان مادة الألسين والأجوين allicin ajoeneالموجودة في الثوم تعمل على خفض ضغط الدم المرتفع ومنع حدوث تصلب الشرايين.3 ) يستعمل لعلاج وللتحسين من حالات الأمراض المزمنة:

حيث ثبت ان الانتظام في تناول الثوم يخفض وبشكل ملحوظ من معدل الكوليسترول وضغط الدم وداء السكري وهو الأثر الذي تستند له عدة مستحضرات من الثوم المصنعة بوساطة شركات كبيرة.4 ) للتخلص من التهابات اللوزتين والفم والتهابات اللثة من خلال دلكها أو مضغ قطعة ثوم:

فقد وجدت دراسة ان مضغ الثوم مدة ثلاث دقائق يسهم في قتل جراثيم الدفتريا المتجمعة في اللوزتين. وفي دراسة علمية في كلية الصيدلة – جامعة الملك سعود ونُشرت في مجلة الفايتوثربيا الألمانية على تأثير الثوم والبصل في الجراثيم التي تعيش في فم الانسان وتسبب التسويس. وقد أفادت الدراسة أن الثوم قضى على جميع أنواع الجراثيم في الفم بينما قضى البصل على ثلثي الجراثيم.

5 ) يستعمل لعلاج الاسهال من خلال تأثيره المطهر للجهاز الهضمي:

والثوم يستخدم كمطهر للأمعاء ويوقف الاسهال الميكروبي. فقد ثبت حديثاً أن زيت الثوم وعصارته لها تأثير قاتل في كثير من الجراثيم التي تصيب الأمعاء وتسبب الاسهال، وتبين منذ القدم احتواء الثوم على خصائص مطهرة وقد استفادت الجيوش البريطانية والألمانية والروسية من هذه الخصائص خلال الحربين العالميتين الأولى والثانية.

6 ) يستعمل غلي الثوم لعلاج مغص البطن وحصى الكلى

.7 ) يستعمل لعلاج الضعف الجنسي، وبخاصة اذا ما خلط مع عسل النحل.

8 ) يستعمل لعلاج السعال الديكي والكحة عند الأطفال :

من خلال خلط عصير الثوم مع عصير البرتقال , وقد أكدت العديد من الدراسات أن الثوم فعال ضد البكتيريا والفطريات والفيروسات والطفليات.

9 ) يستعمل لعلاج القشرة من الرأس.

10 ) يعالج مناطق تساقط الشعر في حالة الاصابة بالثعلبة، من خلال دلكها بفص من الثوم.

11 ) واقي من السرطان:

أكدت الأبحاث على وجود خصائص مضادة للسرطان في الثوم، حيث اتضح أنه يقلل ويقي من خطر الاصابة بسرطان القولون والمريء. وقد أثبتت الدراسة أنه يساعد على تقليص الخلايا السرطانية لسرطان الثدي والجلد والرئتين.

12 ) يستخدم كمادة مطهرة للجروح ولكثير من الأمراض الجلدية والعدوى الفطرية.

ولكن من المهم عدم استهلاك الثوم طازجاً لأن ذلك قد يؤدي الى ايذاء الجهاز الهضمي، ويعتبر الثوم المطهي أو المحضر في زيوت الطعام من أفضل الطرق للحصول على فوائده






 شاهد ايضا





























مشاركة عن طريق

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.